ما السبيل إلى الحد من حالات زواج القاصرات في بلدك؟

آخر تحديث:  الجمعة، 12 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 18:25 GMT

زوجت اليمنية نجود علي في ربيعها الثامن وقد اضطر القاضي لتطليقها من زوجها الذي كان يكبرها بعشرات السنوات.

تجددت المطالبات الدولية بالحد من ظاهرة زواج القاصرات، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للفتاة الذي احتفل به لثاني مرة في الحادي عشر من أكتوبر تشرين الأول الجاري.

وطالبت منظمة "هيومن رايتس واتش" الحقوقية دول العالم بوضع محاربة زواج القاصرات في سلم أولوياتها السياسية.

وقالت المنظمة الحقوقية إن زواج القاصرات تحت سن الثامنة عشر يخرق حقوق الفتيات، كالحق في التعليم والحق في عدم التعرض للعنف.

وأشارت المنظمة إلى أن زواج الفتاة المبكر غالبا ما يمنعها من ولوج المدرسة، كما أن الفتاة تصبح عرضة لصنوف من العنف الزوجي.

وطالبت المنظمة الحكومات بوضع سن قانونية للزواج لا يتعدى الثامنة عشر عاما، إضافة إلى سن قوانين تعاقب الذي يجبر الفتاة على الزواج في سن مبكرة.

وكان صندوق الأمم المتحدة للسكان قد قدر سنة 2005 عدد الفتيات اللائي سيتزوجن زيجة مبكرة بمائة مليون فتاة عبر العالم.

ووثقت هيومن رايتس ووتش حالات الزواج المبكر في عشرة بلدان بينها اليمن والعراق وجنوب السودان.

ورغم أن عددا من البلدان العربية تحدد سن الزواج في سن الثامنة عشر، إلا أن الأعراف والتقاليد غالبا ما تتجاوز القوانين، وتكون السبب في حدوث حالات لزواج القاصرات.

وتكثر حالات زواج القاصرات في القرى والأرياف بعدد من الدول العربية. وتضطر السلطات هناك في أحايين كثيرة الى الترخيص بتزويج الفتيات القاصرات بسبب الضغوط الاجتماعية.

  • من تجاربكم، ما هي المشكلات التي تترتب عن تزويج القاصرات؟
  • وفي رأيكم: ما السبيل للحد من حالات زواج القاصرات المنشرة في عدد من الدول العربية؟
  • كيف يمكن للتعليم وتعريف الأسر بمخاطر زواج القاصرات أن يساهما في الحد من زواج القاصرات؟

تعليقات

انتقل إلى صفحات أخرى من التعليقات
 
  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 1.

    زواج القاصرات مشكلة كبيرة جدا ولكن وللأسف الشديد بعض الأسر الفقيرة تقوم بهذا من اجل الحصول على المال عن طريق ما يسمى بالتسنين وهذا الأسلوب طبعا يدمر حياة القاصر ولكن الفقر لعنة الله عليه أعمى القلوب والضمائر

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 2.

    سادتي الأعزاء زواج القاصر جريمة يشارك فيها كل من عائل الأسرة سواء رب الأسرة أو من ينوب عنه في حالة عدم وجود رب الأسرة و طبيب الصحة الذي قام بعملية التسنين وكذلك المأذون الذي عقد القران. من المعروف أن الفتاة القاصر غير مؤهلة صحيا و نفسيا وبدنيا و ثقافيا لكي تكون مسئولة عن أسرة أو منزل أي أن هذا الزواج يعتبر زواج للمتعة فقط وهذه جريمة وأيضا حرام شرعا زواج المتعة لان أساس الزواج هو المودة والرحمة لا للتجارة أو المال أو المتعة وهذا الزواج يعتبر كتجارة الرقيق الأبيض حيث الأساس في هذا الزواج هو الحصول على المال إذا فلابد من قانون رادع يجرم هذا العمل الغير أنساني أو غير أخلاقي أيضا لأنه لا ضرر ولا ضرار فالضرر واقع الفتاة القاصر لا محالة صحيا وبدنيا ونفسيا سادتي الأعزاء الحد من هذا الزواج أو القضاء عليه السجن المشدد والغرامة الكبيرة على كل من شارك في هذا العمل الذي ينتج عنه مجتمع متخلف عقيم الفكر والإرادة

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 3.

    هذا هو منتهى التناقض! نفس الدول التي تشتكي من تأخر الزواج، هي ذاتها التي تسمح، بل تشجع على زواج القاصرات!
    هذه مأساة تعاني منها الفتايات الصغيرات بسبب الجهل الأسري وكيفية بناء أسرة سليمة.
    البعض ينظر للقاصرات وكأنها أداة أو وسيلة للمتعة الجنسية أو للاستغلال الجنسي. فلنترك الأطفال يعيشوا طفولتهم ومن أراد الزواج، فليتزوج من يناسبه في السن.
    هل يصح لإمرأة في الخمسين من عمرها بأن تتزوج من ولد في سن العاشرة!
    سمعت البعض يحلل هذا الأمر بأن لو الفتاة كبيرة الجسد، فلا بأس من الزواج بها حتى لو كانت تحت العاشرة من العمر، والسؤال: هل الفتاة كبيرة الجسد يصح أن نرسل بها الى المدرسة الثانوية أو الجامعة قبل الأنتهاء من المرحة الأبتدائية أولاً؟
    بنفس المنطق، للاطفال أن يعيشوا طفولتهم، وبعد أن يدركوا ما هو الزواج ومسؤلية الزواج ويكون لديهم القدرة العقلية والجسدية لتحمل مسؤلية الزواج، وقتئذ يصح لهم الزواج.
    الحد من زواج القاصرات في الدول العربية والأسلامية هو شيء في غاية الصعوبة، حيث أن من يمارس تلك الأمور يختبئ تحت مسمى ديني حتى لا يمسه القانون.
    أما عن كيفية تعليم الأسر للحد من هذا الأمر فهذا يضعنا في مواجهه مباشرة مع من يقول أنه جزء من تراثنا الديني، وليس عندي إجابة لهذا السؤال!

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 4.

    زواج القاصرات عرض لأمراض اجتماعية متوطنة في الوطن العربي أهمها العوز والجهل وفي رأيي أن زواج القاصرات جريمة في حق الفتاة لا تغتفر ولا تزول بالتقادم كما يقولون , فكيف ننتزع بنتا صغيرة من اللعب مع أقرانها لنزج بها في مأساة الزواج من رجل أكبر منها في مصر أثير مؤخرا جدلا حول السن المناسب لزواج البنات , وفهمنا أن التيار الاسلامي يفضل خفض السن , ولكنه واجه مقاومة عنيفة من التيارات المدنية , فرضخ المتأسلمون وادعوا أنهم لم يثيروا مثل هذه القضية وأن اتهامهم بذلك هو محض افتراء !!

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 5.

    وفي رأيكم: ما السبيل للحد من حالات زواج القاصرات المنشرة في عدد من الدول العربية؟ التعليم ومحاربة الفقر هما الحل بالأضافه إلى مخاطبة الناس خطاب نابع من واقعهم لايتعالى عليهم أو ينطلق من ثقافه لاتمت لهم بصله

 

تعليقات 5 من 19

 

تم إغلاق المشاركة في هذا الحوار

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك