ما مصير المستوطنات الاسرائيلية في حال قيام دولة فلسطينية؟

آخر تحديث:  الأربعاء، 5 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 15:33 GMT
مستوطنات اسرائيلية

تعتبر هذه المستوطنات غير قانونية بموجب القانون الدولي

يتمنى كثير من الفلسطينيين أن تكون الموافقة الأخيرة للأمم المتحدة على طلبهم لرفع تمثيل بلدهم الى "مراقب غير عضو" خطوةً أولى لقيام دولتهم المنشودة.

الا أن من القضايا الشائكة التي ستواجه الفلسطينيين قبيل قيام دولتهم هي كيفية التعامل مع واقع المستوطنات الإسرائيلية.

يذكر أن نصف مليون يهودي يقطنون أكثر من 100 مستوطنة بنيت منذ احتلال الضفة الغربية والقدس الشرقية عام 1967.

وتعتبر هذه المستوطنات غير قانونية بموجب القانون الدولي إلا أن إسرائيل ترفض ذلك، بينما يتهمها أنصار الدولة الفلسطينية بخلق واقع جديد يحول دون قيام كيان فلسطيني مستقل.

وقد وافقت الحكومة الاسرائيلية مؤخراً على إنشاء 3 آلاف وحدة سكنية استيطانية في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلتين، مما أثار انتقادات من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

ويذكر أن منطقة E1 الواقعة بين القدس ومستوطنة معالية اودميم، هي من أكثر المناطق الحساسة التي يعارض الفلسطينيون بشدة بناء مستوطنات فيها، إذ يقولون إن مثل هذا العمل سوف يقسم الضفة الغربية إلى قسمين مما يعيق تأسيس دولة فلسطينية.

  • برأيك، ما هو مصير المستوطنات الاسرائيلية في حال قيام دولة فلسطينية؟
  • هل تمثل المستوطنات عقبة أمام حل الدولتين؟
  • هل تمارس اسرائيل سياسية الأمر الواقع من خلال إنشاء المستوطنات؟
  • كيف تقيم الضغوط الغربية الأخيرة على إسرائيل؟ هل تفلح في إيقاف التوسع الاستيطاني الإسرائيلي؟

تعليقات

انتقل إلى صفحات أخرى من التعليقات
 
  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 1.

    اعلان اسرائيل عن انشاء وحدات استيطانية جديدة في الضفة والقدس , هو الرد الاسرائيلي علي نجاح الفلسطينيين في رفع تمثيلهم في الأمم المتحدة مؤخرا مع أعمال أخري مختلفة في الطريق , مع أن اسرائيل لا يهمها أن تبحث علي ذرائع للقيام بما تدبره من مشروعات ومن أعمال مخالفة للقانون الدولي حتي لو قامت دولة فلسطينية في حدود 67 , فلن تتخلي اسرائيل عن أمن المستوطنات وحمايتها , وتصبح المستوطنات مسمار جحا الذي يتيح لاسرائيل الهيمنة علي الدولة الجديدة المستوطنات تمنع قيام دولة فلسطينية مستقلة فيكون حل الدولتين هو : اسرائيل من جهة واسرائيل بشرطة من جهة أخري

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 2.

    عن أي دولة تتحدثون ؟ وهل تعتقدون أن أمريكا وفيتوها الشهير ستسمح بقيام دولة فلسطينية وعاصمتها القدس ؟ هل تعتقدون أن أمريكا وفيتوها الشهير ستمسح بعودة إسرائيل إلى حدود 67 ؟ أن إسرائيل تبنى المستوطنات وتتحدى العالم كله ببناء هذه المستوطنات بالرغم أنها مخالفة لقرارات الأمم المتحدة لكي ترسل رسالة إلى العالم بأنني أحق بهذه الأرض وأن الشعب الفلسطيني هو المحتل ومن الواضح أن إسرائيل تبنى المستوطنات تحت حماية الأمم المتحدة فهل عرفتم الآن ما مصير المستوطنات في حالة قيام دولة؟ مصيرها سيعود إلى إسرائيل لا محالة سواء قامت دولة أم لم تقم وإسرائيل تبنى هذه المستوطنات منذ زمن بعيد جدا وتفعل ما تفعله بغزة وأهلها لا داعي للأحلام ولا داعي للأوهام

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 3.

    بالنسبة لي إسرائيل إلى زوال مهما توسعت وعربدت ومهما رعاها العالم كله, فهي كيان مختلق غاصب يقوم على الإجرام لقيام دولته, أما في التفاصيل فالمستوطنات أخطبوط سرطاني يلتهم مايعتبره العالم الظالم أنه أرض فلسطين ولن يتوقف, حتى لاتقوم الدولة أبدا, ففي عرف اليهود الصهاينة لاشيء في الوجود إسمه فلسطين, ومن الخطأ التعويل على منبر الأمم المتحدة لشحاتة دويلة فلسطينية, لابد من المقاومة على الأرض المغتصبة لاسيما أن الجيوش العربية باتت معطلة وتبين مؤخرا أن مهمتها الحقيقية هي حماية أنظمتها من شعوبها.
    ولو كانت الأمم المتحدة تكفي لقيام دولة , لما اعتمد اليهود الصهاينة على عصابات المشنا والهاغانا والقبالا لسرقة الأرض واغتصابها, وكانوا سيكتفون بالأمم المتحدة , حيث كل دهاليزها في جييبهم.
    والمستوطنات قسمان, واحد يبنى ليدوم وينسف حل الدولتين, وواحد شكلي مؤلف من بضعة أكشاك لإزالتها يوم يضغط العالم ببعض الجدية, أي ضحك على الذقون.

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 4.

    اولا لن تكون هناك دوله فلسطينيه الا ب القوه لان الغرب مؤيد لا سرائيل بل وتحكمه اسرائيل وللاسف اغلب حكام العرب بل وحكام المسلمين تتحكم فيهم اسراائيل ما عدا بعض الدول التي تعد علي اصابع اليد الواحده المستوطنات ستزيد وتزيد وتزيد ولن يقف امامهم الا المقاومه اسرائيل ارادت ان تلوي يد ابومازن بعد ان خرج عن طاعتها اسرائيل لاتحترم الدول الغربيه لانها تتحكم فيها وابشروا التحرير ات انشاء الله بعد نصرين عليها الاول عام 2006 علي يد حزب الله والثاني علي يد غزه والفضل يرجع لاايران رمز العزه للاسلام

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 5.

    دعوهم يبنو ويبنو ويبنو فزوال اسرائيل ات لا محاله فهي سنه الهيه وعدنا الله بها ووعد بها السيد المسيح ووعد بها رسول الله ووعد بها نصرالله

 

تعليقات 5 من 22

 

تم إغلاق المشاركة في هذا الحوار

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك