سوريا: ما حقيقة المخاوف من امكانية استخدام السلاح الكيميائي؟

آخر تحديث:  الاثنين، 10 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 14:57 GMT

تتوالى التحذيرات الغربية لنظام حكم الرئيس السوري بشار الاسد من مغبة اللجوء الى استخدام السلاح الكيميائي ضد المعارضة او نقلها الى جهات اخرى في ظل تقارير تتحدث عن تحريك هذه الاسلحة واستعدادات لتحميلها في وسائل قتالية.

مواقع سورية

هناك شبهات بوجود اسلحة كيميائية لدى سوريا

فقد اعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس بان احتمال لجوء نظام الاسد الى استخدام السلاح الكيميائي "يجب ان يؤخذ على محمل الجد".

وقال وزير الخارجية البريطانية وليام هيغ، إنه يمتلك بعض الأدلة على أن السلطات السورية تستعد لاستخدام الأسلحة الكيميائية ضد المعارضة، دون الإشارة إلى ماهية هذه الأدلة.

وسبق ذلك تحذير الرئيس الامريكي باراك اوباما للاسد ونظامه من مواجهة عواقب اللجوء الى استخدام السلاح الكيميائي بقوله: "ستكون هناك عواقب وستحاسبون عليها".

ونقلت شبكة أن بي سي التلفزيونية الاميركية الاسبوع الماضي عن "مسؤولين اميركيين" قولهم ان الجيش السوري زود قنابل بالمواد الكيميائية المولدة لغاز السارين وينتظر اوامر نهائية من الرئيس بشار الاسد لالقائها من طائرات.

لكن وزارة الخارجية السورية قالت في رسالتين متطابقتين إلى رئيس مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة إن "دمشق تحذر من قيام المجموعات الإرهابية باللجوء إلى استخدام السلاح الكيميائي ضد أبناء الشعب السوري" واكدت دمشق بعدم استخدم السلاح الكيميائي "إن وجد لديها تحت أي ظرف كان ضد الشعب السوري ".

كما تخشى الدول الغربية من وقوع هذه الاسلحة بيد جماعات متطرفة في حال سقوط نظام الاسد.

  • ما حجم الترسانة السورية من الاسلحة الكيميائية؟

  • وما هي احتمالات استخدام هذه الاسلحة في الصراع الدائر في سوريا؟

  • هل يخشى الغرب من استخدام هذه الاسلحة ضد السوريين ام من وقوعها بيد جماعات متطرفة؟

  • هل ينوي الغرب التدخل العسكري في سوريا للسيطرة على هذه الاسلحة؟

تعليقات

انتقل إلى صفحات أخرى من التعليقات
 
  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 1.

    لا أعتقد أن النظام السوري يمكن أن يستخدم أسلحة التدمير الشامل من الغازات السامة ضد الشعب , لأنه يعلم تماما أنه لن يفلت بفعلته علي الأطلاق0 وتوالي تصريحات الساسة في الغرب من التحذير من استخدام الغازات , ربما يكون الغرض منه زيادة الضغوط النفسية علي النظام 0 وأنا أعتقد أن الغرب جاد في خوفه من وصول تلك الأسلحة لأيدي متطرفين اسلاميين , ما يمثل تهديدا حقيقيا له ولاسرائيل ولا مدادات البترول0 الوضع في سوريا لا تبدو له نهاية , ولا حل يلوح في الأفق , وهذا ما يضع احتمالات كثيرة في الحسبان !!

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 2.

    الأسلحة الكيماوية بداية للدخول الأجنبي بسوريا نفس سيناريو العراق يتكرر في عهد اوباما خلال الفترة الثانية كما تكرر في العراق خلال الفترة الثانية في عهد بوش وطبعا لا يحق للصين ولا روسيا استخدام الفيتو إذا تقرر الدخول الأجنبي بسوريا ومن هنا نقول استطاع النظام السوري بعناده وعدم سماعه لصوت العقل أو أي صوت أن يسمح بتقسيم بلاده وهو الآن يبحث عن مخرج حتى لا يقع في قبضة القوات الدولية لان شبح الرئيس العراقي أصبح يطارده وإيران لم ولن تقف بجواره ولا حتى نصر الله وحزبه و إلا سيعتبران مشاركين في جريمة حرب إنسانية يستخدم فيها أسلحة محرمة دوليا وهذا ما سوف يقرره مندوب التفتيش التابع للهيئات والمنظمات الدولية التابعين أيضا لأمريكا وإسرائيل أي نفس سيناريو العراق بالضبط وسيقدم اوباما الأسد هدية قبل رحيله كما قام بوش بتقديم صدام هديه أيضا قبل رحيله

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 3.

    بسم الله الرحمن الرحيم
    بخصوص موضوع الاسلحه الكيمائيه في سوريا ومخاوف الغرب من استخدام هذا الاسلحه او الخشيه من وقوع هذه الاسلحه في ايدي الجماعات المسلحه في سوريا انما هي حلقه في سلسله يستخدمها الغرب بغرض التدخل العسكري المباشر كما حصل في العراق ومحاولة تكرارة في سوريا وان كان هناك اسلحه كما يدعون فلا اعتقاد استخدامها في سوريا ضد المدنين لسببين الاول و هو ان النظام لم يصل الي مرحلة تستدعي استخدام هذه الاسلحه علي الاقل في الوقت الحالي
    الثاني عدم احراج حلفاؤه من الروس والصينين والذي سيؤثر سلباً علي مواقفهما الداعمه له
    737857353

  • رقم التعليق 4.

    حذف التعليق لأن المراجع وجد أنه ينتهك قواعد المشاركة. وضح.

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 5.

    لايمكن لاي قاري بسيط ان يعرف جواب سؤالكم الاول فوزير خارجية فرنسا تحدث ولم يات بدليل فكيف لنا ان نقدر لكم حجم هذه الترسانة المزعومة والتي لاتختلف عن مزاعم امريكا والغرب باسلحة صدام للدمار الشامل والتي ظهر بطلانها بعد الغزو فهل مزاعم السلاح الكيمياوي مقدمة لغزو استعماري لاهداف سياسية لاكن لابد ان تسبقة اكاذيب تستخدم كذرائع لشن الحرب؟
    برايي لو صح وجود هذه الاسلحة فان النظام السوري لايحتاج لاستخدامها ضد فصائل المعارضة المسلحة التي بدات تتراجع عن المواقع التي استولت عليها بعد حملات الجيش النظامي الاخيرة فالجيش يبقى اقوى بكثير من المعارضة المسلحة ولايحتاج لهذكذا سلاح لتحقيق الحسم لاكن ربما لو امتلكت سوريا سلاحا كيمياويا فقد تستخدمه ضد غزو خارجي من قبل قوات النيتو التي يبدو انها تريد احتلال سوريا واسقاط نظامها وهي الان تفتش عن الذرائع لهذا الهدف المعد سابقا
    الغرب لايخشى من ان تستخدم الاسلحة المزعومة ضد الشعب السوري ولا ان تقع الاسلحة بيد المتطرفين لانه الان بدا بتزويد المعارضة بالسلاح بل الغرب يخشى من ان تستخدم هذه الاسلحة ضد قوات النيتو اذا ما قررت غزو سوريا مما يضعف معنوياتها
    الغرب ينوي احتلال سوريا لغرض حماية امن اسرائيل عبر هدم محور الممانعه والسيطرة على هذه الاسلحة وسيلة اولية للوصول لهذا الهدف

 

تعليقات 5 من 24

 

تم إغلاق المشاركة في هذا الحوار

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك