هل تؤيد حرمان الاميين من حق الانتخاب؟

آخر تحديث:  الأربعاء، 19 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 13:14 GMT
تصويت مصر

الامية متفشية في العديد من الدول العربية

قال الكاتب والروائي المصري علاء الاسواني عبر حسابه الشخصي على التويتر إن «الإخوان والسلفيين يستغلون الجهل والفقر، يدفعون الأميين للتصويت لأي شيء باسم الإسلام، ويشترون أصواتهم بالزيت والسكر، هذه ديمقراطيتهم للأسف».

وأضاف: «قصر الانتخاب على من يعرف القراءة ليس عنصرية، وإنما احترام للديمقراطية. كيف يناقش الدستور أميون؟ لكننا بذلك نحرم الإخوان من جمهورهم الأساسي».

واشار الى "أن الأمية عار علينا جميعا، واجبنا أن نتخلص منها، لكن تمسك الإخوان والسلفيين بتصويت الأميين سببه أنهم بغير الناخب الأمي وشراء صوت الفقير سيخسرون".

لكن دعوة الاسواني لاقت ردود فعل غاضبة على صفحات شبكات التواصل الاجتماعي حيث وصفها الناشط اليساري المصري وائل خليل بانها "فاشية" وان معظم النخب في مصر لها نفس الرأي لكنها تخشى الكشف عن ذلك.

وادان الناشط الحقوقي حافظ أبو سعده دعوة الاسواني وقال ان منع الأميين من حق التصويت بحجة استغلالهم يعتبر انتهاكا لحقوق الإنسان.

واضاف لتجنب استغلال الاميين لاهداف انتخابية يجب على القوى السياسية القيام بحملات توعية عن طريق الإعلام وعن طريق القانون يمكن أن نقضى على ظاهرة الرشاوى الانتخابية تماما دون أن نحرم احد من حق التصويت.

كما تحرم العديد من الدول العربية السجناء من حق التصويت او الترشح او تولي وظائف عامة حتى بعد خروجهم من السجن.

  • هل تعرقل الامية ممارسة الشخص لحقوقه الانتخابية بشكل سليم؟

  • هل تؤيد اشتراط حصول الناخب على حد ادنى من التعليم للتصويت في الانتخابات؟

  • من يجب حرمانه من حق التصويت والترشح؟

  • هل هناك صلة بين الوعي السياسي ومستوى التعليم؟

سنناقش معكم هذه المحاور وغيرها في حلقة الخميس 20 ديسمبر/ كانون الأول من برنامج نقطة حوار الساعة 16:06 جرينتش.

اضغط هنا اضغط هنا للمشاركة في الحوار بالصوت والصورة.

خطوط الاتصال تفتح قبل نصف ساعة من البرنامج على الرقم 00442077650211 ويمكنكم أيضاً المشاركة عن طريق الرسائل النصية sms بالعربية على رقم: 00447900040407

للمشاركة عبر الهاتف، يرجى إرسال أرقامكم إلى nuqtat.hewar@bbc.co.uk أو إلى اضغط هنا صفحة البرنامج على الفيسبوك. هناك، يمكنكم التعليق على مختلف الموضوعات المنشورة على الصفحة.

تعليقات

انتقل إلى صفحات أخرى من التعليقات
 
  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 1.

    الفهم قبل العلم والجهل أسوأ من الأمية, فكم من متعلم لايعي ولايفهم, وكم من أمي واع ومتفهم, إنما يتعذر قوننة الفهم والجهل, وبالتالي لامنع لأحد من ممارسة حقه في الإنتخاب.

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 2.

    الأمية شيئ نسبي في الوقت الحالي فهل يرضى من يطرحون هذا المبدأ ان يعتبر كل من لا يعرف الانترنت و الحاسب أمي ولايحق له ممارسة بعض الصلاحيات في الدولة
    إن الأمية ليست عيب على الاشخاص وانما عيب على الدولة التي لم تسطيع إيصال العلم لهؤلاء الاشخاص

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 3.

    لا طبعا لا أؤيد هذا لماذا يحرم الأمي من الانتخابات ؟ أليس له الحق في الوطن مثله مثل أي مواطن آخر ؟ أليس له الحق في رسم صورة مستقبل وطنه ؟ و السؤال ولماذا الدولة لا تسعى للقضاء على الأمية بنشر فصول محو الأمية ؟ لماذا الأنظمة السابقة كانت لا تسعى للقضاء على الأمية وتسعى في الحصول على أصواتهم في الانتخابات سواء البرلمانية أو الرئاسية ؟ الدولة كانت لا تنظر إلى الأمي إلا في وقت الانتخابات فقط وبعدها لا تنظر إليه أبدا لماذا ؟ لأنه ببساطة شديدة جدا الأمي كان بالنسبة للنظام يعتبر الورقة الرابحة للوصول إلى الحكم أو لكرسي البرلمان لأنه كانت مطالبه بسيطة جدا يمكن أن تتوفر له في غمضة عين كمواد غذائية وغيرها ومن السهل جدا إقناعه وأيضا ومن السهل جدا توجيهه داخل اللجنة الانتخابية وذلك لقلة وعيه السياسي وهذا مفيد جدا بالنسبة أي نظام مستبد ولكن إذا وجهه الآن فلم توجيه بعد ذلك ولذلك تجد بعض الأنظمة تشجع التعليم الخاص الذي لا يكون لا لطبقة محدودة للغاية أما بالنسبة للتعليم العام الذي يزيد من نسبة الأمية فالدولة توفر له جميع الإمكانيات حتى تزداد نسبة الأمية في البلاد الأمي له الحق في العيش وله الحق في المشاركة ومن واجبنا أن لا نعزله أبدا لأنه ليس مريضا أو مصابا بخلل عقلي أو ميت إذا كانت الموتى كانت لهم نصيب في التصويت في بعض لجان الانتخابات فهل من المنطق أن الأمي الحي الذي يعيش بيننا يكون ليس له أي صوت؟

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 4.

    بالتاكيد لا لانو ليس كل المتعلمين اكثر ثقافة من الاميين ، على فكرة انا رأيي انو المشكله بمصر مش بالشعب بل بلعكس بمن يدعون انهم نخب ، كثيرا ما نلاحظ انهم يحتقرو الناس المخالفين لهم ويعتبرو انفسهم اصحاب الفضيله مع العلم ان اغلبهم متلونين الا من رحم ربي ....

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 5.

    لايجب ان نتجاهل الاميين لان اكثر الاميين حباهم الله بملكة الذكاء بالفترة وان هناك الكثير والعديد منهم لايقراء ولا يكتب ولكن لديه عقل يفكر ولسان ينطق بكل فصاحة ولديهم ايضا الحكمة والتفكير والتميز فى كل شىء.. وان هناك نسبة عالية جدا من المثقفين ابائهم وامهاتهم اممين . وبذكائهم وقوة ارادتهم وقفوا خلف ابنائهم حتى اوصلوهم الى اعلى وارقى مراحل التعليم العالى حتى وصلوا الى اعلى المناصب العلمية والثقافية فى جميع المجالات. فيجب ان لانتجاهلهم بل نقدرهم ونحترمهم ونمد يد العون لهم

 

تعليقات 5 من 46

 

تم إغلاق المشاركة في هذا الحوار

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك