هل تمثل اللغة العربية "عائقاً" امام التقدم العلمي للعرب؟

آخر تحديث:  الأربعاء، 2 يناير/ كانون الثاني، 2013، 17:44 GMT

قال الكاتب والصحافي البريطاني الشهير روبرت فيسك في مقالة له أن أحد أسباب "تراجع العرب عن تفوقهم العلمي" هو اللغة العربية. وتساءل فيسك في مقالته في صحيفة الاندبندنت تحت عنوان (هل يتعثر تقدم العرب بسبب لغتهم المتحجرة؟) عما اذا كان السبب يعود الى اختلاف اللغة التي يتكلم بها العرب واللغة التي يكتبونها.

وذكر الكاتب نظريات لمفكرين وإعلاميين عرب تطرقوا الى هذا الموضوع كالإعلامي حسن الكرمي الذي رأى ان العرب "يواجهون في اغلب الاحيان قصورا من حيث الدقة في التعبير عن افكارهم بسبب تعلمهم اللغة العامية قبل تعلم الفصحى والتي ترتقي الى اسلوب الكتابة الاكثر دقة".

وأثارت مقالة فيسك جدلاً حول العلاقة بين تقدم العرب واللغة العربية، التي تعتبر احد أعمدة التراث العربي.

ويرى البعض ان جمود اللغة العربية و"تحجرها" حسب وصف فيسك لا يسمح بتطورها وبمواكبة العصر وهذا ما يعرقل تقدم العرب.

بينما يرى أخرون ان ثراء اللغة العربية في الكلمات ومعانيها يعطي مجالاً أوسع للإبداع الادبي والفكري، وأن أي تعثر في التقدم العلمي لدى العرب له مسببات أخرى، وأن عدم تطور اللغة العربية يرجع الى ضعف مساهمة العرب في التطور العلمي ولا علاقة للغة بذلك.

هل توافق رأي الكاتب بأن اللغة العربية أصبحت "متحجرة" وأنها تعيق التقدم العلمي؟

هل هناك علاقة بين اللغة والتقدم العلمي؟

هل ترى بأن اللغة العربية تواكب العصر؟

هل تفضل التحدث والكتابة بالفصحى ام بالعامية؟ ولماذا؟

تعليقات

انتقل إلى صفحات أخرى من التعليقات
 
  • قيم هذا
    +1

    رقم التعليق 1.

    اللغة العربية هي أدق لغة تعبيرية عرفها العالم فالتعبير بالعربية يكون أدق وأوضح من التعبير بأي لغة أخرى لان اللغة العربية يكون معناها واضح ولا يحتمل أي معاني أخرى أما اللغة الأجنبية الأخرى فالمعنى يكون على حسب الحدث أو الموقف واللغة العربية هي لغة القرءان الكريم الذي علم كثير من المستشرقين والى الآن مازالوا يكتشفون عجائب اللغة عندما يقرءون القرءان الكريم وتجد هناك كتب عديدة في تفسير آيات القرءان الكريم طبعا بالغة العربية وذلك لكثرة بلاغتها ودقتها في التعبير والتصوير وكثرة تشبيهاتها الجميلة و الأعجازية أيضا ولا شك أن التقدم العلمي مقرون باللغة ولكن لا مانع من دراسة اللغات الأخرى فقد كان الرسول لا يتكلم بالعربية فقط لا بل كان يتكلم أيضا بلغات أخرى فعندما بعث إلى هرقل برسالة قال فيها ( الأريسيين ) وهى كلمة شامية وقيل أنها فارسية ولكنه كلمه بلغته إذا لابد من تعليم اللغات الأخرى فمن عرف لغة قوم امن مكرهم أما من الناحية الشخصية فأحب بان أتكلم بالعامية لسهولتها و لأنها لا يوجد فيها تشكيل لغوى ممكن ان يسبب لنا كثير من الإحراج فلاداعى للإحراج

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 2.

    من المجحف ان يصل الامر فى الربط بين التخلف وبين اللفة ولان الدليل معيوب وجانى اكثر من حيادية الشكل والمضمون فلا ارتباط بين طرفى الفرضية على الاطلاق فالقراعنة سادو العلم وعالمه بالاسلوب العلمى التجريبى والرومان واليونان والعرب نناوبوا الريادة عبر طرف التماسك الاقتصادى والاجتماعى والاستقرار السياسى فكل هذا مؤداه القوة العسكرية التى تفرض الاداء المتجانس بين القوة والضغف ومفضلتى عند نطقى يبينها ما خط اليكم ولعلها تقلل الكثير من اللغط .......ودمتم

  • قيم هذا
    +1

    رقم التعليق 3.

    هل هناك علاقة بين اللغة والتقدم العلمي؟
    لا اتفق مع هذا المنطق، لأن كل لغات العالم هي للتواصل مع بعضنا البعض، أضف الى هذا أن هناك اللغة العبرية والتي لها نفس جذور اللغة العربية وهناك اوجة تشابة كبيرة بينهما في النطق والمعنى، إلا أن الدولة العبرية تسبقنا وتتقدم علينا بكثير. فإن كانت اللغة العربية هي العائق! فلماذا تعيق اللغة العربية دون إعاقة اللغة العبرية!
    هل ترى بأن اللغة العربية تواكب العصر؟
    أعتقد أن كل لغات العالم دون إستثناء تواكب العصر، ولا أرى أي مشكلة في اللغة العربية. التحجر العقلي الذي يصيب الدول العربية ليس من اللغة العربية بل من مفاهيم متحجرة فرضتها علينا مملكة الظلام عندما فرضوا نفوذهم عندما غزوا شمال أفريقيا، أعتقد أن هنا يبيت التحجر وليس في اللغة!
    هل تفضل التحدث والكتابة بالفصحى ام بالعامية؟ ولماذا؟
    أنا أفضل العامية في الحديث وحتى في الكتابة، لكني أيضاً أشعر بجمال الفصحى في الشعر والأدب.

  • قيم هذا
    0

    رقم التعليق 4.

    اللغه العربيه لا تقف عائقا أمام الإبداع العلمى و لكن هناك مسببات أخرى منها ضعف الإمكانات البشريه التى تنعكس على إسهام العرب فى المجال العلمى تحديدا و أقصد ضعف التعليم و عدم مواكبته للعصر و ضعف البنيه التحتيه و الإنفاق على النواحى الأمنيه و العسكريه و تجاهل البحث العلمى أما اللغه العربيه فهى ليست متحجره و لنسأل لماذا يبدع الإنسان العربى عندما تتاح له كل الوسائل العلميه الإبداع لا يقف أمامه لغه و لكن يحتاج لعقول مستنيره

  • قيم هذا
    +1

    رقم التعليق 5.

    اللغة العربية هي اكثر اللغات ليونة على وجه الارض ولكن العقول العربية هي المتحجرة واذا كان الكاتب فيسك لا يعرف اللغة العربية فهذا ليس ذنب اللغة العربية بل هو ذنب الكاتب فاللغة العربية وصلت الى أعلى درجات العلم عندما كان العرب يتكلمونها بطلاقة لانهم كانوا يستطيعون فهم القرآن الذي يحث على العلم ولكنهم عندما تركوا اللغة والقرآن تحجرّت عقولهم وتدمير اللغة هو سياسة ممنهجة من الحكومات الغربية والعربية الحالية واصبحت واضحة جدا في العشرين سنة الاخيرة حيث نجد طلابا جامعيين عرب لا يستطيعون ان يفهموا قصيدة جاهلية.. فإذا ضاعت اللغة العربية ضاع القرآن

 

تعليقات 5 من 22

 

تم إغلاق المشاركة في هذا الحوار

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك