"الروبوت" يخوض معارك البشر!

آخر تحديث:  الاثنين، 1 ابريل/ نيسان، 2013، 11:14 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

تنطلق في بريطانيا في الثالث والعشرين من شهر أبريل الجاري حملة ٌ عالمية تحت شعار "أوقفوا الروبوتات القاتلة". هذه الحملة – التي تضم حائزين على جائزة نوبل- تهدف إلى لفت انتباه الحكومات إلى خطورة سلاح تطوره حاليا وزارة الدفاع الامريكية

استمعmp3

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

تنطلق في بريطانيا في الثالث والعشرين من شهر أبريل الجاري حملة ٌ عالمية تحت شعار "أوقفوا الروبوتات القاتلة". هذه الحملة – التي تضم حائزين على جائزة نوبل- تهدف إلى لفت انتباه الحكومات إلى خطورة سلاح تطوره حاليا وزارة الدفاع الامريكية يقوم بعمل حركات دورانية بسرعة تفوق سرعة الصوت ويستخدم قوة لا يمكن للإنسان مقاومتها. يقول القائمون على الحملة إن هذا السلاح من شأنه أن يشعل فتيل القتال المسلح في أي مكان على الكوكب. وهم يسعون إلى الوصول الى اتفاقية دولية تمنع صنع الأسلحة التي تعتمد بشكل رئيسي على الآلة بدون تدخل العنصر البشري. وهم يعتبرون أن هذه الاختراعات تتخطى القوانين والأعراف الخاصة بالحروب. الطائرات بدون طيار إحدى تلك الأسلحة المتطورة والتي أثارت جدلا بين مؤيدي استخدامها والمعارضين لها. نانسي النقيب تبحث في التقرير التالي الجدل الدائر حول هذه الأسلحة وترسم لنا صورة خيالية للمشهد.

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك