هل فتح لقاء جوبا صفحة جديدة في العلاقات مع الخرطوم؟

آخر تحديث:  الجمعة، 12 ابريل/ نيسان، 2013، 16:30 GMT
علاقات السودان وجنوب السودان

أعلن الرئيسان البشير وميارديت عن تصميم بلديهما على حماية حدودهما المشتركة.

تعهد كل من الرئيس السوداني عمر البشير ورئيس جنوب السودان سيلفا كير ميارديت بفتح صفحة جديدة في علاقات بلديهما. وجدد الجانبان التزامهما بالعمل على تنفيذ كل الاتفاقيات الموقعة بين البلدين في اجتماعهما في العاصمة الاثيوبية أديس أبابا الشهر الماضي.

وفي مؤتمر صحفي أعقب مباحثاتهما في جوبا، عاصمة دولة جنوب السودان، أعلن الرئيسان البشير وميارديت عن تصميم بلديهما على حماية حدودهما المشتركة درءً لأي أخطار تتهدد الامن والسلام والاستقرار على حدودهما. والتزما بعدم تقديم الدعم لأي جماعة معارضة للدولة الأخرى.

وبحث البشير ونظيره الجنوبي ميارديت سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية بين بلديهما وتذليل الخلافات القائمة بشأن ترسيم الحدود، والرسوم التي ينبغي على جنوب السودان دفعها مقابل تصدير نفطه عبر السودان.

ويعلق الجانبان آمالا على لقاء اليوم الذي يهدف الى ترسيخ نتائج محادثاتهما الشهر الماضي في أديس أبابا، والتي أفضت الى صفقة عاد النفط الجنوبي بموجبها إلى التدفق عبر الأنابيب السودانية.

كما اتفق البلدان حينها على سحب قواتهما العسكرية من المناطق الحدودية المتنازعة في أبيي ومناطق حدودية أخرى بين البلدين وإقامة منطقة محايدة منزوعة السلاح فيها بهدف تحسين الوضع الامني. هذا بالإضافة الى البت في عدد من القضايا المرتبطة بإقامة رعايا كل منهما في البلد الآخر.

وكان البلدان على شفا خوض حرب بينهما العام الماضي بسبب حدة خلافاتهما بشأن كل هذه القضايا.

  • فهل انتهى – في رأيك - زمن التوتر بين الخرطوم وجوبا؟

  • ما هي في نظرك طبيعة الأسباب التي حملت الجانبين على التوصل الى اتفاق.

  • هل ترى أن المسؤولين في الدولتين تجاوزا مرحلة المرارة التي تلت انفصالهما؟

  • هل تصمد النوايا الحسنة امام متطلبات الواقع السياسي والاقتصادي في كلا البلدين؟

تعليقات

انتقل إلى صفحات أخرى من التعليقات
 
 
 

تم إغلاق المشاركة في هذا الحوار

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك