هل أنت راض عن خدمة الهاتف المحمول في بلدك؟

آخر تحديث:  الثلاثاء، 23 ابريل/ نيسان، 2013، 16:09 GMT

أحد مستخدمي الهاتف المحمول في لبنان

أمرت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في السعودية بإلغاء خدمة التجوال الدولي المجاني. ويبدأ سريان القرار اعتباراً من الجمعة 26 أبريل/ نيسان بعد شهر من الجدل بشأن القرار.

فقد انتقد أعضاء في مجلس الشورى السعودي قرار الهيئة وسعوا إلى إلغائه. وتقول الهيئة أن المستفيد الأكبر من خاصية مجانية التجوال الدولي هم الوافدون بالدرجة الأولى.

وذكر مصدر في قطاع الاتصالات إن الوافدين يستخدمون أعداد هائلة من الشرائح السعودية في بلدانهم الأصلية الأمر الذي يحول المكالمة الدولية إلى مكالمة محلية.

وتعد السعودية من أكبر أسواق الاتصالات في المنطقة لكن المشتركين لا يحصلون على خدمات ترقى لما يدفعونه من تكاليف بحسب بعض الأراء.

ويرى البعض أن التنافس الشديد بين الشركات في المملكة جعلها تضخ أعدادا كبيرة من الخطوط بشكل يفوق قدرة شبكاتها ويشكل ضغطا عليها ، ما ينتج عنه انقطاعات متكررة في الخدمة.

في حين يرى اخرون أن هناك قصورا واضحا في متابعة مستوى الخدمة من قبل هيئة الاتصالات المعنية بتنظيم خدمات الاتصالات في البلاد.

ويعاني مستخدمو الهاتف المحمول في معظم الدول العربية ما يعانيه السعوديون من عدم جودة الخدمة التي يحصلون عليها مقابل ما يدفعونه من أموال.

  • هل تحصل على خدمة هاتف محمول جيدة في بلدك؟
  • إذا لم تكن راضيا عن المستوى ما أسباب عدم جودة الخدمة؟
  • هل هناك جهة رقابية تستطيع اللجوء إليها للشكوى؟
  • كيف يمكن تحسين أداء شركات الاتصالات؟
  • هل يساعد مستخدمو المحمول الشركات على عدم الاهتمام بالجودة؟

تعليقات

انتقل إلى صفحات أخرى من التعليقات
 
 

تعليقات 5 من 25

 

تم إغلاق المشاركة في هذا الحوار

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك