اليمن: لماذا يتواصل قتل مدنيين بضربات أمريكية؟

آخر تحديث:  الخميس، 25 ابريل/ نيسان، 2013، 17:51 GMT

العمليات المعلن عنها لطائرات بدون طيار في اليمن تتراوح بين الـ44 و54 عملية

ذكرت منظمة "هود" اليمنية للدفاع عن الحقوق والحريات في تقريرها السنوي، الذي أعلنته في مؤتمر صحفي يوم 25 ابريل/نيسان بصنعاء، ان طائرات أمريكية بدون طيار قامت باحدى وثمانين غارة على اليمن، مما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من المدنيين. ووصف التقرير تلك الغارات بأنها "عمليات قتل خارج نطاق القانون".

وكان مجلس الشيوخ الامريكي شهد يوم الثلاثاء 23 ابريل/ نيسان جلسة استماع تحت عنوان " شرعية واثار القتل المستهدف في عمليات مكافحة الارهاب" امام اللجنة الفرعية الخاصة بالحقوق المدنية وحقوق الانسان والدستور في مجلس الشيوخ في ولاية واشنطن الامريكية.

وأدلي الناشط الحقوقي اليمني فارع المسلمي بشهادته امام المجلس، وهو اليمني الوحيد ضمن الشهود المشاركين في هذه الجلسة. وتحدث المسلمي امام اللجنة كشاهد على العمليات الأمريكية لطائرات بدون طيار في اليمن.

وقد استهدفت اخر عملية لطائرة بدون طيار في اليمن قرية "وصاب" في محافظة ذمار جنوب العاصمة اليمنية صنعاء في منتصف شهر ابريل/نيسان الحالي في عملية قتل فيها 5 أشخاص يدعى انهم ينتمون إلى تنظيم القاعدة.

وفي حديث له مع بي بي سي قال فارع المسلمي أن تورط حميد الردمي، وهو احد القتلى، مع القاعدة هو أمر غير مؤكد وأنه لم تكن هناك اي دلائل تشير إلى تورط المرافقين له الاربعة مع القاعدة.

سيدلي الناشط الحقوقي فارع المسلمي بشهادته امام مجلس الشيوخ الامريكي يوم الثلاثاء 23 ابريل

وأضاف انه "كان من السهل على السلطات اليمنية أن تلقى القبض على حميد، خاصة انه كانت تربطه علاقة مع السلطات المحلية، دون الحاجة إلى استخدام الضربات الجوية التي تؤدي في الغالب إلى مقتل ابرياء وترويع الاف المدنيين."

وانتقد المسلمي سياسة امريكا الأمنية تجاه اليمن في مقالة له في موقع "المونيتر" قائلاً "بينما تستمر الولايات المتحدة في عقد ورش عمل لتثقيف اليمنيين في العاصمة صنعاء حول سيادة القانون، تقوم في الوقت ذاته بالقتل خارج إطار القانون من خلال عمليات ضربات طائرات دون طيار."

العمليات المعلن عنها لطائرات دون طيار في اليمن تتراوح بين الـ44 و54 عملية بدأت في عام 2004 ومستمرة حتى الان وقتل فيها ما بين 233 إلى 333 شخصاً، بينهم طفلان، بحسب تقارير الحكومتين اليمنية والامريكية.

ويذكر أن الحكومة اليمنية قد أعطت الولايات المتحدة الضوء الاخضر عام 2011 لزيادة عدد ضربات الطائرات دون طيار في اليمن بحسب تصريح لمسئولين في الحكومة الامريكية.

برأيك، ما مدى شرعية هذه الضربات الجوية التي تستهدف "ارهابيين" خارج الحدود الامريكية؟

من يحاسب على مقتل المدنيين في هذه الهجمات؟

ما مدى فعالية القتل المستهدف في "مكافحة الارهاب"؟

هل يؤثر استمرار هذه الضربات على مصداقية الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي؟

سنناقش معكم هذه الاسئلة وغيرها في حلقة يوم الجمعة 26 ابريل/نيسان الساعة 16:06 بتوقيت غرينتش.

اضغط هنا اضغط هنا للمشاركة في الحوار بالصوت والصورة

خطوط الاتصال تفتح قبل نصف ساعة من البرنامج على الرقم 00442077650211 ويمكنكم أيضاً المشاركة عن طريق الرسائل النصية sms بالعربية على رقم: 00447900040407

إن كنتم تريدون المشاركة عن طريق الهاتف يمكنكم إرسال رقم الهاتف عبر الإيميل علىnuqtat.hewar@bbc.co.uk

يمكنكم ايضا ارسال ارقام الهواتف الى اضغط هنا صفحتنا على الفيس بوك من خلال رسالة خاصة Message كما يمكنكم المشاركة بالرأي على الحوارات المنشورة على نفس الصفحة.


تعليقات

انتقل إلى صفحات أخرى من التعليقات
 
 

تعليقات 5 من 38

 

تم إغلاق المشاركة في هذا الحوار

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك