هل تؤيد اقتناء السعودية أسلحة نووية؟

مصدر الصورة Reuters
Image caption تسعى السعودية الى تحيق التوازن النووي مع ايران

استثمرت السعودية في مشروعات الأسلحة النووية الباكستانية، معتقدة أن بإمكانها الحصول على الأسلحة الذرية في الوقت الذي تشاء، حسب مصادر مختلفة لبي بي سي.

ويبدو أن رغبة السعودية في اقتناء الأسلحة يعود الى محاولتها لتحيق التوازن مع البرنامج النووي الايراني، ومن المحتمل أن تكون المملكة أسرع من ايران في حيازة هذه الأسلحة حسب مراقبين.

وكان مسؤول في حلف شمال الأطلسي (الناتو) قال في وقت سابق إنه اطلع على تقارير استخبارية تفيد بوجود الأسلحة النووية المصنعة في باكستان لصالح عن السعودية أصبحت الآن جاهزة للتسليم، الأمر الذي أكده مسؤول استخباراتي سابق في باكستان.

ومنذ عدة أعوام دأبت السعودية على الاعراب عن قلقها من حيازة ايران للأسلحة نووية في المستقبل وعن نية المملكة في حيازة سلاح نووي.

ويذكر أن التقارير التي تفيد بسعي السعودية لاقتناء صواريخ قادرة على إطلاق رؤوس نووية تغطي مديات بعيدة تعود إلى عقود خلت.

وفي هذا السياق، اشترت السعودية سرا من الصين عشرات الصواريخ الباليستية من طراز CSS-2 في الثمانينيات من القرن الماضي.

ونشرت السعودية هذه الصواريخ على أراضيها قبل عشرين سنة.

واتضح منذ سنوات عدة أن السعودية منحت لباكستان مساعدات مالية سخية بما في ذلك مساعدات خصصت للمختبرات وصناعة الصواريخ النووية.

ما رأيك في مضمون هذه التقارير؟

في حالة صحة التقارير، هل ترحب بامتلاك السعودية أسلحة نووية؟

هل تشعر بارتياح أو قلق اذا سعت دولة عربية مثل السعودية الى اقتناء سلاح نووي؟

هل ترى بالفعل أن أكبر خطر يواجه المنطقة هو المشروع النووي الايراني؟

وهل التوازن النووي هو السبيل للتعامل مع الملف النووي الايراني؟