هل يقدر بوتفليقة على الترشح لولاية رابعة؟

مصدر الصورة AFP
Image caption يعاني بوتفليقة من متاعب صحية قد لا تساعده على الاستمرار في حكم الجزائر.

ينتظر الجزائريون إعلان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة عن نيته الترشح لولاية رابعة في الانتخابات الرئاسية التي تجري العام المقبل.

ولم يعلن بوتفليقة الذي يحكم البلاد منذ 1999 موقفه من الانتخابات الرئاسية وما إذا كان سيترشح مجددا.

وكان حزب جبهة التحرير الجزائرية، الحزب الحاكم في البلاد، قد أعلن أن بوتفليقة هو مرشحه المفضل للرئاسيات المقبلة.

وصوت أعضاء اللجنة المركزية للحزب الحاكم، في اجتماع لهم، اليوم السبت، بالإجماع على مقترح قدمه الأمين العام عمار سعداني لترشيح الرئيس بوتفليقة (76 عاما) لولاية رابعة.

ويشغل عبد العزيز بوتفليقة منصب الرئيس الشرفي للحزب، إلا أنه لا يشارك في اجتماعاته الرسمية.

وكانت تكهنات عدة قد أشارت إلا أن الرئيس الجزائري قد لا يترشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة بسبب وضعه الصحي إذ نقل للعلاج في مستشفى في العاصمة الفرنسية باريس بسبب جلطة دماغية أبعدته عن الجزائر ثلاثة اشهر.

إلا أن الرئيس الجزائري عاد بقوة وأجرى تغييرات سياسية في الحكومة وجهاز الاستخبارات، عدت الأهم منذ توليه منصبه عام 1999.

ويعد الرئيس الجزائري مهندس المصالحة الوطنية أو ما يعرف في الجزائر بالوئام المدني، التي وضعت حدا لحرب أهلية أودت بحياة 200 ألف قتيل على الأقل.

  • هل يقدر بوتفليقة على الترشح لولاية رابعة رغم متاعبه الصحية؟
  • هل تؤيدون ترشيحه مجددا أم تعارضونه؟
  • كيف تقيمون فترة حكم الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة؟