هل يصمد اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب السودان؟

مصدر الصورة REUTERS
Image caption رئيس جنوب السودان سلفا كير (يمين الصورة) في احتفال بلاده بالذكرى الثانية للاستقلال العام الماضي. ويقف إلى جانبه نائبه آنذاك رياك مشار (يسار الصورة)

أثار تعرض وقف اطلاق النار بين طرفي الصراع في جنوب السودان إلى خرق بعيد ساعات من بدء سريانه علامات استفهام حول مدى إمكانية صموده واستمراره.

وقال وزير الإعلام في حكومة جوبا مايكل مكوي لـ"بي بي سي" إن قوات المتمردين هي من بدأت بهجوم علي قوات الحكومة في ثلاثة مواقع بولاية الوحدة في الساعات الأولى من صباح (الأحد).

لكن المتحدث باسم المتمردين لول كونغ أكد أن القوات الحكومية انتهكت الاتفاق بالهجوم علي قوات المتمردين في مدينة بنتيو.

ويعد الهجوم أول انتهاك للهدنة التي بدأ سريان مفعولها مساء السبت ، وكان رئيس جنوب السودان سيلفاكير ميارديت ونائبه السابق زعيم التمرد رياك ماشار قد وقعا اتفاق الهدنة مساء الجمعة في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا ،وهو ينص على وقف فوري لإطلاق النار وتشكيل حكومة انتقالية والعمل على وضع دستور جديد وإجراء انتخابات جديدة.

وجاء توقيع الاتفاق بعد ضغوط دولية لوقف الاقتتال الذي تخللته انتهاكات واسعة لحقوق الإنسان وأزمة إنسانية كبرى. وكان الصراع قد بدأ وبدأ الصراع قبل حوالي خمسة أشهر، حيث اتهم سلفا كير نائبه السابق بالتخطيط لانقلاب عسكري.

برأيكم

  • هل يصمد اتفاق الهدنة في جنوب السودان؟
  • ومن المسؤول عن الخرق الأول للهدنة؟
  • ماهي سبل إنهاء الأزمة في هذا البلد الوليد ؟
  • هل تجدي العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة في وقف الجرائم العرقية؟
  • ما مصير اتهامات الأمم المتحدة للطرفين بارتكاب "جرائم ضد الإنسانية"؟