هل عرض جنسية جزر القمر على البدون في الكويت يحل أزمتهم؟

مصدر الصورة Getty
Image caption نظم "البدون" في الكويت العديد من المظاهرات في السنوات الأخيرة للحصول على الجنسية، لكن دون جدوى، وغالبا ما تفض الشرطة احتجاجاتهم بالقوة

قالت الحكومة الكويتية إن عشرات الآلاف من عديمي الجنسية او "البدون" يمكن ان يحصلوا على جنسية جزر القمر من اجل وضع حد لمشكلتهم.

وكان وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية، اللواء مازن الجراح، قد صرح الأحد 9 نوفمبر/تشرين ثاني كشف في أن السلطات المختصة في بلاده ستطرح على فئة "البدون" المسجلين لديها استمارات خاصةً بطلب الحصول على الجنسية الاقتصادية من جزر القمر.

وأوضح الجراح، في مقابلة مع صحيفة الجريدة الكويتية، أن الجنسية والجواز "القمريين" اللذين سيُمنحان للبدون سيؤهلان حاملهما للحصول على حق الإقامة في الكويت "ككفيل لنفسه"، وبالتالي التمتع بمجانية التعليم والصحة وحق العمل.

وقد أثارت تصريحات الجراح جدلا في الكويت، حيث حذر نائب في البرلمان من سقوط الحكومة في حال تطبيق هذه الاجراءات.

وقال عضو مجلس الأمة الكويتي، فيصل الدويسان، إن "اعلان مدير الجنسية اللواء مازن الجراح بيع البدون الى جزر القمر امر خطير جدا ربما لم يتم دراسة تداعياته .. بالتأكيد اذا ما اقر هذا التوجه فانه سيسقط الحكومة بأكملها".

ودعا الدويسان الى "وقفة نيابية قوية" متعهدا بتقديم طلبين لاستجواب رئيس الوزراء ووزير الداخلية حول الموضوع، ومطالبا لجنة حقوق الانسان في البرلمان بوضع ملف البدون على رأس اولوياتها.

وتساءل النائب "من هي الجهة التي اجتمعت مع المسؤولين في جزر القمر وما هي تفاصيل الاتفاق بين الطرفين وقانونية هذا الاجراء وتوافقه مع المعاهدات الدولية؟"

وكان الجراح قد ذكر أن اتفاقا أبرمته الحكومة الكويتية مع جزر القمر يقضي بفتح فرع لبيت الزكاة الكويتي في جزر القمر، فضلا عن قيام الكويت ببناء مدارس ومساكن ومعاهد هناك، مقابل مساهمة جزر القمر في حل مشكلة البدون الكويتيين.

كما أكد الجراح أن الاتفاق يقضي كذلك بعدم إبعاد أي ممن سيحصلون على الجنسية والجواز الاقتصاديين إلى جزر القمر "إلا في حال صدور حكم قضائي بإبعاده عن الكويت لارتكابه جريمة ما."

ويُقدر عدد "البدون" في الكويت بأكثر من 110 آلاف شخص، وقد ظلت الحكومة الكويتية ترفض مطالبهم بالحصول على الجنسية، متهمة الكثير منهم بتعمد تمزيق أوراقهم الثبوتية للاستفادة من امتيازات المواطنين.

وقد نظم "البدون" في الدولة الخليجية العديد من المظاهرات في السنوات الأخيرة للحصول على الجنسية الكويتية، لكن غالبا ما تفض الشرطة احتجاجاتهم بالقوة.

في رأيكم:

  • هل عرض جنسية جزر القمر على البدون يحل مشكلتهم في الكويت؟
  • إلى أي مدى يمكن للبدون الكويتيين التجاوب مع هذا العرض؟
  • لماذا ترفض الكويت تجنيسهم وتقبل بقائهم بجنسية جزر القمر؟
  • هل ينتهك مثل هذا العرض الحقوق الأساسية للبدون الكويتيين؟