اليمن: كيف يمكن مساعدة اليمنيين العالقين خارج بلادهم؟

يمنيون عالقون خارج بلادهم مصدر الصورة Reuters
Image caption هل تلتفت أطراف الصراع إلى أزمة اليمنيين العالقين خارج البلاد؟

مع تواصل العمليات العسكرية لـ "عاصفة الحزم" واستمرار القتال المحتدم بين أنصار الرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي والقبائل الموالية له من جهة وقوات جماعة الحوثيين المتحالفة مع قوات تابعة للرئيس السابق علي عبدالله صالح، برزت أزمة اليمنيين العالقين في الخارج.

ويعيش هؤلاء بين نارين، فلا هم قادرون على العودة الى بلادهم بسبب الحرب، ولا هم يتوفرون على مبالغ مالية كافية لإعالة أنفسهم وذويهم الذين تقطعت بهم السبل مع توقف حركة النقل الجوي بين المطارات اليمنية والدول الأخرى. ولم يعد أمامهم من خيار سوى مناشدة السفارات العربية والأجنبية في مواطن الاغتراب تسهيل عودتهم على عجل. وطبقا لبعض المعلومات فإن معظم العالقين من المرضى وكبار السن.

وتشير المعلومات الأخيرة إلى أن عدد العالقين في القاهرة وصل إلى سبعة آلاف مواطن يمني ممن أنهوا رحلة علاجية أو زيارات. ويتزايد هذا العدد على نحو يومي.

هذا وناشد السفير اليمني في القاهرة، محمد الهيصمي، رجال الأعمال اليمنيين المقيمين في مصر، التواصل مع غرفة العمليات بالسفارة اليمنية لمساعدة مواطنيهم العالقين.

وكتب السفير، عبر حسابه على موقع فيسبوك "أرجو من الإخوة رجال الأعمال اليمنيين، وغيرهم من الإخوة الميسورين المقيمين في جمهورية مصر العربية الشقيقة، التواصل مع غرفة العمليات في السفارة، التي تعمل على مدار الساعة، لنجدة إخوتهم من المواطنين العالقين، بتقديم ما يحتاجون إليه من عون ومساعدة، تتمثل في الإيواء أو الغذاء أو الدواء، حتى يمكنهم، بسلام وفي وقت قريب إن شاء الله تجاوز هذه الأزمة، التي يمرون بها".

من جانبه قام المجلس الاعلى للجاليات في العالم بتشكيل لجنة إغاثة لزيارة المسافرين اليمنيين العالقين في المطارات مع تفاقم الاوضاع باليمن. وقالت اللجة انها ستعمل على معالجة المشاكل التي يواجهها العالقون وتوفير احتياجاتهم من مسكن وغذاء وايجاد الحلول العاجلة لإيصالهم إلى بلدهم بالتنسيق مع الجهات المسؤولية ومنظمة الهجرة الدولية.

  • برأيك، كيف يمكن مساعدة اليمنيين العالقين خارج بلادهم؟

  • وهل هناك أي دور بإمكانه أن تقوم به دول تحالف عمليات "عاصفة الحزم" لحل هذه الازمة؟

  • وهل تلتفت أطراف الصراع في داخل البلاد إلى أزمتهم؟

  • وكيف تقيم دور المجتمع الدولي للازمة في اليمن؟

  • وما الدور المنتظر من المنظمات الانسانية تجاهها هذه الازمة؟