ما تداعيات مقتل الايطالي ريجيني على علاقات مصر بإيطاليا؟

ريجيني مصدر الصورة AP
Image caption كان ريجيني يعد رسالة دكتوراة في جامعة كامبريدج وباحثا زائرا في الجامعة الامريكية في القاهرة

طالبت ايطاليا السلطات المصرية بالكشف عن الجناة في جريمة مقتل الايطالي "جوليو ريجيني" وتقديمهم للعدالة.

وقال وزير الخارجية الايطالي باولو جنتيلوني "نطالب بالكشف عن الجناة الحقيقيين في جريمة مقتل ريجيني والقصاص منهم وفق القانون، ولن نقتنع بالفرضيات في تفسير مقتله".

وصرح وزير الداخلية الايطالي "انجلينو الفونسو" بأن تشريح جثة طالب الدكتوراه الإيطالي جوليو ريجيني اظهر أنه تعرض "لعنف حيواني لا انساني"، داعيا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الى التعاون الكامل مع السلطات الايطالية للتحقيق في الجريمة.

والقى حادث مقتل ريجيني بظلاله على علاقات البلدين حيث اوفدت ايطاليا فريقا للمشاركة في التحقيقات ولم يلق القبض على اي شخص في هذا الحادث حتى الان.

وفتح الادعاء الإيطالي تحقيقا في جريمة قتل ريجيني الذي أظهرت جثته تعرضه للضرب الشديد.

وعثر على جثة الضحية في مكان مهجور خارج القاهرة بعد تسعة ايام من اختفائه.

وكان السفير الإيطالي في القاهرة، الذي شاهد الجثة في مصر، قد قال إن الجثة تحمل أثار تعذيب وحشي وحروقا.

وقال الوزير الإيطالي "ألفونسو" في حوار له مع أحدى المحطات التليفزيونية إنه لم يستعد انفاسه منذ أن اطلع على تقرير التشريح الصادم، واضاف أن التقرير المفصل للتشريح يتطلب عدة أيام، وإن من بين ما سيتضمنه فحص عينات للانسجة وسوائل الجسم لتحديد توقيت موت ريجيني بعد اختفائه في 25 يناير/ كانون الثاني.

وتشير تقارير صحفية في إيطاليا إلى أن السلطات الإيطالية ترجح بشدة أن سلطات الأمن المصرية استجوبت ريجيني لمعرفة المصادر التي كان على اتصال بها كجزء من رسالة الدكتوراة التي كان يعدها في جامعة كامبريدج البريطانية العريقة عن اوضاع العمل النقابي في مصر في اعقاب ثورة 25 يناير 2011.

ونشرت صحيفة "المانيفستو" اليسارية الايطالية نهار الجمعة 5 فبراير/شباط آخر مقالة لريجيني التي كان يكتب فيها عن الاوضاع في مصر باسم مستعار خوفا على سلامته، تحدث فيها عن المصاعب التي تواجهها نقابات العمال في عهد السيسي.

وفي حديث مع صحيفة "كوريرا دى لا سيرا" الإيطالية، انكر وزير الخارجية المصري سامح شكري بشدة ذلك ووصف الإتهامات الموجهة للأمن المصري بقتل "ريجيني" بأنها "أحكام، واتهامات، وايحاءات غير مبررة وبلا دليل"، كما أنكر شكري أيضا أن السلطات المصرية تستخدم العنف.

كما نفى المتحدث باسم الداخلية المصرية اللواء ابو بكر عبد الكريم التقارير الاعلامية التي اشارت الى مسؤولية الامن المصري عن مقتل ريجيني ووصفها بانها "هراء".

برأيك:

  • هل تهتز علاقات البلدين بسبب هذا الحادث؟

  • ما تداعيات ذلك على صورة مصر خارجيا؟

  • هل تعتقد بأن للحادث ابعادا جنائية او سياسية؟