الاردن: لماذا حل الملك البرلمان وطلب تشكيل حكومة جديدة؟

الملك عبد الله الثاني مصدر الصورة Reuters
Image caption الملك يتمتع بصلاحيات شبه مطلقة

كلف ملك الاردن عبد الله الثاني الدكتور هاني الملقي بتشكيل حكومة جديدة بعد استقالة حكومة رئيس الوزراء عبد الله النسور.

وقالت وكالة الأنباء الأردنية "بترا" أن "الملك عبد الله الثاني كلّف الدكتور هاني الملقي تشكيل حكومة جديدة، خلفاً لحكومة الدكتور عبدالله النسور التي قدمت استقالتها اليوم" الاحد 29 مايو/ايار الحالي.

كما أصدر الملك مرسوماً بحل مجلس النواب، تمهيداً لإجراء انتخابات تشريعية يتوقع ان تجرى قبل نهاية العام الجاري او اوائل العام المقبل على ابعد تقدير.

وبموجب الدستور يتوجب اجراء الانتخابات خلال اربعة اشهر من حل مجلس النواب.

ويضم مجلس الأمة في الأردن مجلسي النواب الذين ينتخبون كل أربع سنوات، والأعيان الذين يعينهم الملك.

وكان مجلس النواب قد اقر تعديل قانون الانتخابات في شهر مارس/آذار الماضي رغم معارضة عدد من لاحزاب السياسية الاردنية.

وتعتبر جماعة الاخوان المسلمين الاردنية اهم القوى السياسية الفاعلة على الساحة الاردنية وهي التي قادت الاحتجاجات في الشارع الاردني مع انطلاق ربيع الثورات العربية عام 2010، مما اجبر العاهل الاردني على التنازل عن بعض صلاحياته لصالح البرلمان عام 2011.

وفرضت الحكومة على جماعة الاخوان المسلمين وذراعها السياسي حزب جبهة العمل الاسلامي عددا من القيود القانونية والادارية التي تحد من نشاطه مثل اغلاق مقرات الحزب، بحيث باتت الساحة السياسية في البلاد خالية من معارضة فاعلة ومقتصرة على القوى الموالية للقصر وبعض الاسلاميين والساسة المستقلين ليتنافسوا في الانتخابات المقبلة.

وحذر الامين العام للحزب محمد عواد الزيود الحكومة من مغبة السير في ما وصفه بنهجها "الاقصائي والتصعيد غبر المسبوق الذي تمارسه في حق الحزب والذي سيساهم في زيادة الاحتقاق الشعبي".

وقد اقر مجلس النواب في 27 نيسان/أبريل الماضي تعديلاً دستورياً يحصر العديد من الصلاحيات السياسية والأمنية والقضائية بيد الملك، عبد الله الثاني.

ونص التعديل المتعلق بالمادة 40 من الدستور على منح الملك "صلاحية منفردة" بتعيين ولي العهد ونائب الملك ورئيس وأعضاء مجلس الأعيان ورئيس وأعضاء المحكمة الدستورية ورئيس المجلس القضائي وقائد ومدير المخابرات ومجلس الدرك.

وسيتراجع عدد النواب في الانتخابات المقبلة من 150 إلى 130 منها 15 مقعدا مخصصة للمرأة بعد إقرار مجلس الوزراء مشروع نظام الدوائر الانتخابية لعام 2016 الذي قسم المملكة إلى 23 دائرة انتخابية.

برأيكم:

  • لماذا حل الملك البرلمان؟

  • هل فشلت حكومة النسور في تحقيق المهام الموكلة اليها ام انتهى دورها؟

  • هل ستكون مهمة حكومة الملقي الترتيب للانتخابات المقبلة فقط؟

  • كيف ترون الاوضاع السياسية في الاردن؟

  • هل نجح الاردن في تجاوز ما يسمى بربيع الثورات العربية باقل الخسائر؟