الأوبزرفر: البيت الأبيض يغرق في الفوضى في عهد ترامب

مصدر الصورة AFP/getty
Image caption تقول الأوبزرفر إن ترامب لا يستطيع أن يشير إلى أي منجز تشريعي ملموس حققه خلال ستة أشهر من حكمه

كرست صحيفة الأوبزرفر مقالها الافتتاحي وتقريرا في صدر صفحتها الأولى فضلا عن عدد من صفحاتها الداخلية ومقالات الرأي فيها لما سمته "الفوضى التي يغرق بها البيت الأبيض" تحت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وتقول الصحيفة في افتتاحيتها إن الاحساس بأن الاشياء تتداعى في واشنطن بات أمرا ملموسا ومثار قلق دولي مطرد ومتزايد.

وتنطلق الافتتاحية مما تسميه إجبار ترامب لكبير موظفي البيت الأبيض، رينيس بريبوس، على الاستقالة، والذي يعكس بنظرها وجود فوضى غير عادية في البيت الأبيض.

وتشدد الافتتاحية على أنه بعد مرور ستة أشهر على وجود ترامب في سدة الرئاسة، وعلى الرغم من سيطرة الجمهوريين الكاملة على الكونغرس، إلا أن ترامب لا يستطيع أن يشير إلى أي منجز تشريعي ملموس حققه.

وتضرب مثلا بسعي ترامب لإلغاء قانون الرعاية الصحية، المعروف باسم قانون أوباما، الذي ذهب أدراج الريح في مجلس الشيوخ الأسبوع الماضي، بوصفه أوضح مثل على فشل ترامب.

وتتحدث الصحيفة في تقرير تصدر صفحتها الأولى عن تزايد المخاوف لدى الجمهوريين بشأن ما يجري في البيت الأبيض، قائلة إنه بعد توقف أجندة ترامب التشريعية وانحدار الوضع في البيت الأبيض إلى نوع من "الحرب الأهلية" حسب تعبير الصحيفة، بدأ ترامب يفقد دعم الحزب الجمهوري.

وتضيف أن أعضاء جمهوريين بارزين في الكونغرس وبخوا الرئيس إثر تهديده بإقالة وزير العدل، جيف سشينز، وصوتوا لمصلحة فرض عقوبات أشد على روسيا، مطيحين بمساعي ترامب لخلق علاقات وطيدة مع رئيسها فلاديمير بوتين.

وتشير الصحيفة إلى أن العديد من المعلقين وصفوا الأسبوع الماضي بأنه اسوأ اسبوع مر على رئيس أمريكي في التاريخ الحديث، محذرين من أن ترامب بات معزولا بشكل مطرد، وأن هذا الوضع قد يتدهور بسرعة شديدة، إذا أختبر ترامب في مواجهة أزمة دولية على وجه الخصوص.

"أزمة المهاجرين"

مصدر الصورة Reuters
Image caption شهد العام الحالي غرق 2400 رجل وامرأة وطفل من المهاجرين في مياه البحر الأبيض المتوسط

ونشرت صحيفة الاندبندنت التي تصدر على الانترنت موضوعا بعنوان "بريطانيا مطالبة ببذل المزيد من الجهد لمواجهة أزمة المهاجرين في البحر المتوسط".

وتنتقد الصحيفة الحكومة البريطانية برئاسة تيريزا ماي قائلة إنها لم تبذل أي جهد إضافي لوقف القتلى نتيجة غرق المهاجرين على ضفاف السواحل الجنوبية لقارة أوروبا أثناء محاولتهم عبور البحر.

وتضيف أن المطالبات التي تقدمت بها الجمعيات المعنية بحقوق المهاجرين لم تلق أي أذن صاغية من الحكومة التي بذلت جهدها فقط لتجنب هذه الدعوات.

وتقول الصحيفة: "اليوم نقدم كلمات تتطلب رد فعل جديا وجهتها منظمةأكسل غرافمان الألمانية لحكومات أوروبا متهمة هذه الحكومات بالاسترخاء ومشاهدة المهاجرين وهم يموتون غرقا في البحر المتوسط فقط لأن هذه الحكومات لاترغب في وضع أسس قانونية توفر لهؤلاء المهاجرين ممرا آمنا كما أنها حتى لاتوفر الحد الأدنى المتعارف عليه دوليا لعمليات الإنقاذ البحري".

وتؤكد الصحيفة أن العام الحالي شهد غرق 2400 رجل وامرأة وطفل في مياه البحر الأبيض المتوسط بينهم 13 جثة عثر عليها في قارب مكدس بالمهاجرين منذ أيام.

وتقول الصحيفة إن أوروبا اعتادت على التصدي لمثل هذه الحالات، لكن رغم ذلك فحكومات أوروبا تقف موقفا سلبيا لأنها لا تملك الرغبة السياسية في وقف هذه المأساة.

وتختم الصحيفة مؤكدة أن أزمة المهاجرين على سواحل أوروبا الجنوبية هي إحدى أكبر المآسي الإنسانية في عصرنا مشيرة إلى أن بريطانيا تتحمل مسؤولية أخلاقية ويجب بذل الجهد لوقف هذه الكارثة سواء كانت بريطانيا في الاتحاد الأوروبي أو خرجت منه لأن البريطانيين بشر ويتشاركون هذه الصفة مع بقية شعوب العالم.

"قائمة اللعب النظيف الأوروبية"

مصدر الصورة AFP/getty
Image caption مانشستر سيتي يعود هذا الصيف إلى قائمة الاتحاد الأوروبي لمراقبة شروط اللعب النظيف

ونشرت صحيفة الصنداي تليغراف على موقعها على الانترنت موضوعا رياضيا بعنوان "220 مليون جنيه خلال فترة الانتقالات الصيفية تضع مانشستر سيتي على قائمة اليويفا لمراقبة شروط اللعب النظيف".

ويقول كاتب المقال، جيمس دكر، إن مانشستر سيتي عاد هذا الصيف إلى قائمة الاتحاد الأوروبي لمراقبة شروط اللعب النظيف بعدما أنفق 220 مليون جنيه استرليني على الصفقات.

وتضيف الصحيفة إن سيتي وباريس سان جيرمان الفرنسي تعرضا للغرامة لخرق قواعد اللعب النظيف الخاصة باليويفا قبل 3 أعوام لكن الفريقين عادا إلى الساحة من جديد بنشاط كبير وميزانية ضخمة.

وتؤكد الجريدة أن بيب غوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي قد يزيد مبلغ الصفقات ليتعدى 300 مليون جنيه استرليني إذا قرر ضم مهاجم الأرسنال ومنتخب تشيلي أليكسيس سانشيز.

وتوضح الجريدة أن سيتي يستعد لخوض صراع ضخم مع ريال مدريد الإسباني الذي تقدم بعرض وصلت قيمته إلى 161 مليون جنيه لضم لاعب موناكو الصاعد كيليان مبابي وذلك في حال عدم تمكن سيتي من إقناع أرسنال ببيع سانشيز.

وتقول الجريدة إن باريس سان جيرمان من جانبه لم ينفق إلا 13.5 مليون جنيه حتى الآن حيث ضم لاعب ريال سوسيداد يوري بيرشيتش كما ضم داني ألفيش الظهير الأيمن ليوفنتوس في صفقة انتقال حر لكن النادي مستعد لكسر سقف أرقام الصفقات التاريخية بدفع 196 مليون جنيه استرليني كشرط جزائي في عقد لاعب برشلونة نيمار وتأمين انتقاله للفريق الفرنسي.

مواضيع ذات صلة