التليغراف "دراسة تحذر...سوريا تصبح مهدا للمتطرفين"

Image caption مئات المقاتلين الاوروبيين يقاتلون ضد نظام الاسد

تناولت الصحف البريطانية عدة ملفات متعلقة بمنطقة الشرق الاوسط ومنها جريدة التليغراف والتى نشرت موضوعا عن الملف السوري تحت عنوان "دراسة تحذر :سوريا تصبح مهدا للمتطرفين".

وكتبت الجريدة "سوريا تتحول الى موقع اكثر تفريخا للمقاتلين المتطرفين بل واكثر من افغانستان او العراق وذلك حسب دراسة جديدة وجدت ايضا ان اكثر من 5500 مقاتل اجنبي قد انضموا الى جبهات المقاتلين المختلفة في سوريا في أقل من عامين".

واضافت الجريدة إن " اكثر من نصف هؤلاء المقاتلين جاؤوا من مختلف بلدان منطقة الشرق الاوسط ليقاتلوا نظام بشار الاسد بينما جاء ما بين 7 الى 11 بالمائة منهم من اوروبا بما يعني ان مئات الاوروبيين الان يقاتلون ضد نظام بشار الاسد حاليا في سوريا".

"واكد الباحثون القائمون على الدراسة من "كينغز كوليدج" انهم تتبعوا مواقع جهادية على مدار عام كامل وحصلوا على مقتطفات من تدوينات "للشهداء" فوجدا ان اكبر عدد من المقاتلين الاوروبيين جاؤوا من بريطانيا وقد يصل عددهم الى 134 مقاتلا".

واضافت الجريدة "وحلت ايرلندا في المركز الثاني بفضل مجموعة من اصول ليبية قاتلوا ايضا في وقت سابق ضد نظام القذافي".

"ومن بين 249 تدوينة نشرت على الموقع المخصص للجهاديين كانت بينها 8 على الاقل تتعلق بمقاتلين جاؤوا من اوروبا منهم ابراهيم المزواغي البريطاني الذي ينحدر من اصول ليبية والذي توضح صورته على حساب الفيسبوك الخاص به انه درس في جامعة بريطانية".

الشلل او مليون ريال

Image caption تسمح الشريعة الاسلامية بدفع الفدية لاسرة المجني عليه

من جانبها تناولت صحيفة الديلي تليغراف موضوعا في السعودية تحت عنوان "العفو الدولية تدين حكم القضاء السعودي بإصابة شخص بالشلل".

وكتبت الجريدة "ادانت منظمة العفو الدولية الحكم الذي اصدره القضاء السعودي على احد المتهمين والبالغ من العمر 24 عاما بإصابته بالشلل النصفي اذا لم يدفع غرامة مليون ريال لرجل اخر سبب له المتهم شللا نصفيا قبل 10 اعوام.

"وكان علي الخواهر قد قام قبل عشرة اعوام بطعن صديق له في العمود الفقري اثناء مشاجرة بينهما ما ادى الى اصابته بالشلل في النصف الاسفلي من جسده وحاولت المحكمة السعودية تطبيق القاعدة الشرعية التى تنص على ان العين بالعين والسن بالسن والتى تسمح ايضا بقيام الضحية او اهله بالحصول على دية وهي مقابل مادي في نظير انقاذ الجاني من العقوبة الجسدية".

"وقالت آن سومر نائبة مدير مكتب العفو الدولية في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا ان اصابة انسان بالشلل النصفي كعقوبة يعتبر تعذيبا وامرا يتنافى مع حقوق الانسان واعتبرتها ايضا عقوبة صادمة".

من جانبها قالت والدة الخواهر البالغة من العمر 60 عاما ان ابنها كان صعب المراس عندما كان عمره 14 عاما وقالت ان اسرة المجني عليه طالبت في البداية بمليوني ريال كدية لكنهم عادوا وخفضوا المبلغ مؤخرا الى مليون ريال سعودي لكنها اكدت انهم لا يملكون حتى عشر هذا المبلغ".

واضاافت الجريدة "ويقضي الخواهر السنوات العشر الاخيرة في السجن في انتظار تنفيذ العقوبة او دفع الدية ونقلت عن جريدة الحياة خبرا يؤكد ان بعض الاقارب ورجال الدين يحاولون جمع مبلغ الدية لاطلاق سراحه".

غزة وإسرائيل

Image caption 4 اشهر من الهدوء الحذر بين حماس واسرائيل

ونشرت جريدة الاندبندنت موضوعا عن الملف الفلسطيني تحت عنوان "العنف يندلع في الشرق الاوسط وتبادل لاطلاق النار بين غزة وإسرائيل".

وكتبت الجريدة " اربعة اشهر من الهدوء الهش بين اسرائيل والجماعات الاسلامية في قطاع غزة تعرضت للانهيار على اثر الاشتباكات التى اندلعت بين الطرفين حيث شنت المقاتلات الاسرائيلية غارات على القطاع كرد على اطلاق الصواريخ من بعض المواقع في غزة".

"وقال مسؤولون اسرائيليون ان صاروخين اطلقا من القطاع اصابا مناطق قريبة من مدينة سديروت وذلك على اثر هجوم سابق وقع الثلاثاء الماضي كما اكدت القوات الجوية الاسرائيلية ان المقاتلات اصابت موقعين قالت انهما لإرهابيين في غزة".

"وتاتي الاشتباكات بعدما وقعت حكومة حماس التى تدير قطاع غزة و اسرائيل اتفاقا للتهدئة قبل اشهر لانهاء المعارك التى استمرت لثمانية ايام بين الطرفين في نوفمبر/تشرين ثاني الماضي والتى اوقعت 170 قتيلا فلسطينيا وستة اسرائيلين".

المزيد حول هذه القصة