الاوبزرفر: تنظيم الدولة الاسلامية يتبنى سياسة "فرق تسد"

Image caption تنظيم الدولة الاسلامية "يلعب" على خطوط الصدع والخلافات الداخلية بين القبائل.

نبدأ جولتنا من صحيفة الاوبزرفر التي نشرت تحليلا للكاتب حسن حسن حول ما سماها سياسة "فرق تسد" التي يتبعها تنظيم الدولة الاسلامية واحكم من خلالها سيطرته على مساحات شاسعة في سوريا والعراق.

يقول الكاتب إن استراتيجية التنظيم المتشدد تقوم على ارسال المتطوعين والمجندين الجدد إلى خطوط القتال بينما تتفرغ القيادات إلى اللعب على اوتار المشكلات بين القبائل والخلافات التاريخية أو المذهبية أوالعقائدية فيما بينها.

ويضرب الكاتب مثالا على ذلك بأحد المناطق القبلية شرقي سوريا التي تشتهر بانتشار اتباع طريقة الخزنوية الصوفية ومن ثم قام التنظيم باحلال احد السكان المحليين محل إمام المسجد لقيادة صلاة الجمعة ليلقي خطبة حول ضلال متبعي المذاهب الصوفية فقط لاثارة غضب السكان المحليين على أن يوجه هذا الغضب إلى عناصر بداخل المنطقة.

ويقول الكاتب إن أحد العوامل التي تسببت في اتساع رقعة مجال سيطرة التنظيم من شرق سوريا في منبج بحلب وعقيربات في حماة وحتى جلولاء بمحافظة ديالى العراقية ان بعض العناصر البارزة في التنظيم كانوا موجودين بالاساس بين القبائل منذ سنوات وهو ما جعلهم يجيدون اللعب على خطوط الصدع والخلافات الداخلية بين القبائل.

ويقول الكاتب إن المنافسات القبلية والخلافات العقائدية جعلت العداوة بين تلك القبائل وبعضها أقوى من عدائها للتنظيم المتشدد وأكثر تعقيدا من أن تتحد تلك الاطياف وتعلوا على خلافاتها لتتصدى للسرطان الذي ينتشر في أوصال المنطقة، في إشارة للتنظيم المتشدد.

وينهي الكاتب مقاله بأن الاستراتيجة التي يتبعها التنظيم والخبرة الطويلة لعناصره في المنطقة توجبان على المجتمع الدولي ان يتبع استراتيجية موازية إلى جانب الضربات الجوية تنطلق من فهم تعقيدات المنطقة وتنوع واختلاط تركيبتها الديموغرافية.

"الضغط على الأصدقاء"

مصدر الصورة Reuters
Image caption وصفت تقارير الكويت وقطر بـ "البيئة الخصبة" لتمويل الارهاب

ننتقل الى صحيفة صنداي تليغراف التي تحدثت في افتتاحيتها عن ضرورة الضغط على رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون لوضع قضية "تمويل الارهاب" على قمة أجندة المحادثات المقررة هذا الاسبوع مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في العاصمة لندن.

وتقول الصحيفة إنه يتعين على كاميرون أن يطلب من الأمير القطري اتخاذ اجراء حاسم لضمان سد أي قنوات لجمع وتوفير الدعم المادي لمسلحي تنظيم الدولة الاسلامية في العراق وسوريا.

وأضافت صنداي تليغراف أن أكبر ممولي تنظيم القاعدة الذين يمدونها بالملايين موجودون في قطر والكويت اللتين وصفتا بالبيئة الخصبة لجمع الاموال والمساعدات المالية التي توجه الى المسلحين المتشددين.

وشددت الصحيفة على ان بريطانيا يجب أن تكون أكثر وضوحا في رسائلها لاصدقائها في الخليج وهو انه لا يمكن اعتبار اي دولة يشتبه في تورطها في تمويل الجماعات المتعطشة للدماء دولا صديقة وأنه لا تسامح في ذلك.

"ايران تحدت العالم"

مصدر الصورة AFP
Image caption حاربت جباري 5 سنوات لاثبات برائتها قبل اعدامها

إيران تحدت العالم هو العنوان الذي تصدر صفحة أخبار العالم في صحيفة صنداي تايمز التي اهتمت بخبر تنفيذ السلطات الإيرانية حكم الاعدام على ريحانة جباري في احد سجون العاصمة الإيرانية طهران بتهمة قتل موظف سابق في الاستخبارات الإيرانية.

وقال الكاتب ماثيو كامبيل إنه رغم كل النداءات الدولية والحقوقية تم تنفيذ حكم الاعدام على مهندسة الديكور البالغة من العمر 26 عاما في تهمة حاربت لمدة 5 سنوات لنفيها وتأكيد أنها كانت ستكون الضحية ان لم يمت رجل الاستخبارات الذي تذرع بالاستعانة بها في تصميم ديكورات مكتبه قبل أن تطعنه في ظهره قائلة إنه اعتدى عليها جنسيا.

وقال كامبيل إن هناك العديد من علامات الاستفهام مازالت تدور حول نزاهة الكثير من المحاكمات في ايران وطرق الحصول على الاعترافات ووضع المرأة بشكل عام في المجتمع الايراني.

ويقول الكاتب إنه رغم اظهار الرئيس الايراني حسن روحاني مرونة أكبر في الاستجابة للضغوط الدولية فيما يتعلق بالأوضاع الداخلية لبلاده إلا أن الأرقام تشير إلى أن طهران نفذت أكبر عدد من أحكام الإعدام في العالم منذ توليه السلطة في عام 2013.