صحف عربية: أزمة اللاجئين السوريين والخلاف المصري ــ البريطاني حول حكم صحفيي الجزيرة

مصدر الصورة Reuters
Image caption يواجه السوريون أخطارا شديدة في رحلة الهروب من الحرب واللجوء إلى أوروبا

أبرزت صحف عربية صادرة صباح الإثنين 31 أغسطس/ آب أزمة اللاجئين السوريين المتصاعدة.

وبينما اتفق الكُتاب على توصيف الأزمة باعتبارها "مأساة" و"وصمة عار"، اختلفوا حول الطرف الذي يتحمل المسؤولية عنها.

ومن جانبها، اهتمت الصحف المصرية باحتجاج وزارة الخارجية على تصريحات السفير البريطاني التي انتقد فيها الحكم بالسجن ثلاث سنوات على صحفيي الجزيرة الثلاثة.

"الإنسانية في انحطاط"

تشير المستقبل اللبنانية إلى أن "أزمة المهاجرين أثارت أزمة حادة في أوروبا في ظل ملاحظات وانتقادات متبادلة حول كيفية معالجة هذه المشكلة".

تأسف فريهان سطعان الحسن في الغد الأردنية للأزمة، قائلة إننا " شاهدنا كيف تُقتل الإنسانية، وكيف يموت الضمير".

وتتنقد الكاتبة الدول الأوروبية قائلة: "أما العشرات ممن اختاروا الوصول الى ’اليابسة‘ في النمسا، فكان موتهم ذا طابع مختلف.

مصدر الصورة AP

فقد أغلقت أوروبا الأبواب في وجوههم وبددت آمالهم، وتخلت عن مسؤولية ’إنسانية‘ لطالما كانت قد رددتها بخطابات رنانة".

على المنوال نفسه، يقول مفتاح شعيب في الخليج الإماراتية: "الغرب، الذي يدعي صحوة الضمير، مسؤول بدرجة كبيرة عن محنة هؤلاء اللاجئين، فلولا سياساته التي شجعت على الفوضى ضمن ما سمي ’الثورات‘ لما أمكن مشاهدة عشرات الآلاف من المهاجرين يتراكمون على الحدود الأوروبية".

"الإنسانية في انحطاط" كان عنوان المقال الذي كتبه حسن عبد الله عباس في الرأي العام الكويتية.

مصدر الصورة AP
Image caption مهاجرون سوريون على حدود المجر

ويقول الكاتب "إن منظر جثث اللاجئين تتقاذفها أمواج البحر وترميها على شواطئ ليبيا ما هي إلا وصمة عار على جبين الإنسان والبشرية".

ويأسف الكاتب لأن " الــعــرب والله أصــبــحــوا مــضــحـَـكة العالم. كيف يمكن أن تكون لهم قيمة وهم يفعلون ما يفعلون بأنفسهم".

مصدر الصورة Reuters

ويطرح منار الرشواني في الغد أن "مأساة الاستجابة للجوء السوري تبدو عربية أساسًا"، قائلاً إنه "منطقي ومحق أن يتساءل المؤمنون فعلاً بـ’الأمة العربية الواحدة‘عن تقاعس الدول العربية الغنية عن مساندة اللاجئين".

لكن الكاتب يتساءل: "هل من حق الأسد وإيران إبادة السوريين بكل شكل ممكن، فيما يتوجب على من لا يوافقهما في ذلك دفع الثمن؟"

مصدر الصورة AFP
Image caption أصدرت محكمة مصرية حكما بالسجن 3 سنوات على صحفي الجزيرة الثلاثة

"أزمة مع سفير بريطانيا"

أبرزت معظم الصحف المصرية خبر استدعاء السفير البريطاني جون كاسون في صفحاتها الأولى.

تقول الوفد في صدر صفحتها الأولى: "أزمة بين القاهرة ولندن وأنباء عن تأجيل زيارة السيسي". وتمضي الصحيفة قائلة: "الخارجية تتصدي للتطاول البريطاني".

وتنقل عن وزير الخارجية الأسبق محمد العرابي قوله إن تصريحات كاسون "تخالف القواعد الدبلوماسية والتقاليد العريقة التي تقوم عليها الدبلوماسية البريطانية".

اليوم السابع تحمل عنوانًا رئيسيًا يقول: "أزمة مع سفير بريطانيا."

وتشير المصري اليوم إلى "تصاعد ردود الفعل" على الحكم ضد صحفيي الجزيرة مشيرة إلى أن "الخارجية استنكرت بشدة ’التدخل في شؤون القضاء‘".

أظهرت بعض الصحف الخليجية تعاطفًا مع الموقف المصري. " مصر ترفض دروس سفير بريطانيا" كان واحدًا من عناوين الوطن السعودية.

وتحمل الاتحاد الإماراتية عنوانًا يقول: "مصر تدافع عن القضاء: لا ننتظر دروسًا من أحد."