وثيقة حول المسيح، مثيرة للجدل

آخر تحديث:  الجمعة، 21 سبتمبر/ أيلول، 2012، 16:23 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

كشف في روما عن وثيقة تتضمن ادعاءات في غاية الحساسية ومثيرة للكثير من الجدل. تتحدث الوثيقة، المكتوبة باللغة القبطية القديمة، عن زوجة للمسيح.

استمعmp3

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

كشف في روما عن وثيقة تتضمن ادعاءات في غاية الحساسية ومثيرة للكثير من الجدل. تتحدث الوثيقة، المكتوبة باللغة القبطية القديمة، عن زوجة للمسيح.

It's just a scrap of papyrus paper, no bigger than a credit card. It has on it lines of writing in the Coptic language and their message is potentially sensational. They quote Christ as having made a reference to having a wife. Of course, this flies in the face of traditional belief, and Professor Karen King, who's just revealed the text to the world, says it does not prove that Christ did indeed have a wife. But she says it is an indication that some early Christians believed that he did.

Professor Karen King:
"This fragment is not evidence for the marital status of the historical Jesus. Rather, it's evidence that there was a controversy going on in the 2nd century among Christians about whether they should marry or remain celibate. And it's in this context that the question about whether Jesus was married or not was raised for the first time."

So far, experts have agreed that the text is authentic, that it really is as old as it looks. But there's disagreement on the meaning. One Bible scholar argues that the word ‘wife’ could be used here to describe a figure who was only a domestic servant; someone who just cooked and cleaned, and wouldn't be what we would regard as a wife in the life of Christ.

papyrus paper

ورق البردى

sensational

متعمّد للإثارة

flies in the face of

يتعارض بشدة

fragment

شظية

celibate

الالتزام بالعفة

authentic

أصلي

scholar

باحث

figure

فرد، شخصية

Your comments

*Required Fields

(500 maximum characters)

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك