قتلى وجرحى في تفجيرات انتحارية استهدفت زوارا شيعة جنوبي بغداد

آخر تحديث:  الخميس، 19 ديسمبر/ كانون الأول، 2013، 16:10 GMT
زوار شيعة

يتعرض الزوار الشيعة لهجمات متكررة خلال احيائهم للمناسبات الدينية

قتل 30 شخصا على الأقل وأصيب العشرات في سلسلة هجمات انتحارية استهدفت زوارا شيعة جنوبي العاصمة بغداد.

وقالت مصادر أمنية إن انتحاريا فجر حزاما ناسفا وسط حشد من الزوار الشيعة في منطقة الدورة ذات الغالبية السنية فأدى إلى مقتل 17 شخصا وإصابة 35 آخرين.

وأوضحت المصادر أن الزوار الشيعة كانوا متجهين إلى مدينة كربلاء لإحياء أربعينية الامام الحسين.

أما التفجير الثاني، فوقع قرب بلدة اللطيفية ذات الغالبية السنية جنوبي بغداد بعد أن فجر انتحاري حزامه الناسف وسط الزوار الشيعة.

كما وقع تفجير ثالث في منطقة اليوسفية القريبة أسفر أيضا عن مقتل 9 أشخاص وإصابة 21 آخرين.

ويتعرض الزوار الشيعة لهجمات متكررة في العراق، خلال احيائهم لمناسباتهم الدينية.

وفي حادث آخر، اقتحم مسلحون منزل عضو سابق في قوات الصحوة وقتلته وزوجته وشقيقتها وطفليه صباح الخميس في قضاء أبي غريب الذي تسكنه غالبية سنية غربي بغداد.

ويقول مراسلون إن الصراع الدائر في سوريا المجاورة يلعب دورا كبيرا في زيادة العنف الطائفي في العراق.

وزادت وتيرة العنف في الفترة الأخيرة بصورة غير مسبوقة منذ عام 2008. وتقدر الأمم المتحدة عدد القتلى خلال العام الجاري بنحو 8 آلاف قتيل.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك