حزب النور السلفي يدعم السيسي في انتخابات رئاسة مصر

آخر تحديث:  السبت، 3 مايو/ أيار، 2014، 18:59 GMT

إذا فاز السيسي سيكون أحدث حكام مصر ذوي الخلفية العسكرية

أعلن حزب (النور) في مصر دعمه لعبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع السابق، في انتخابات الرئاسة المزمع إجراؤها نهاية مايو/ ايار.

وجاء قرار دعم السيسي في اجتماع للهيئة العليا لحزب النور الذي ينتمي للتيار السلفي.

وأوضح يونس مخيون، رئيس الحزب، فى بيان إن الهيئة العليا استعرضت نتائج لقاءات مع المرشحين الرئاسيين وكانت نتيجة التصويت لصالح دعم السيسي بأغلبية كبيرة.

ويخوض السيسي الانتخابات بعد استقالته من منصبه كوزير للدفاع في مارس/ آذار، حيث يحظر القانون على ضباط الجيش الترشح في الانتخابات.

وتجرى الانتخابات في أعقاب عزل الجيش - بقيادة السيسي - الرئيس السابق محمد مرسي، الذي ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

ويخوض السيسي الانتخابات أمام مرشح آخر وحيد هو السياسي اليساري حمدين صباحي، مؤسس حزب التيار الشعبي.

واحتل صباحي المركز الثالث في انتخابات الرئاسة الماضية في عام 2012، التي انتهت بفوز مرسي في جولة إعادة.

وتزامن إعلان حزب النور مع انطلاق حملات الدعاية الانتخابية لمرشحي الرئاسة.

وإذا فاز السيسي سيكون أحدث حكام مصر ذوي الخلفية العسكرية، وذلك في عودة إلى مسار الحكم في مصر منذ خمسينات القرن الماضي، والذي اختلف لفترة وجيزة خلال العام الذي تولى فيه مرسي الرئاسة.

وتجرى الانتخابات في مناخ أمني يتسم بالاضطراب، حيث تقول جماعات ناشطة في مجال حقوق الإنسان إن السلطات المؤقتة المدعومة من المؤسسة العسكرية أظهرت عداوة متزايدة تجاه وسائل الإعلام وخصومها السياسيين.

ومنذ عزل مرسي في يوليو/ تموز الماضي، قتل المئات في أعمال عنف بأنحاء متفرقة من البلاد. كما اعتقلت السلطات آلاف الأعضاء في جماعة الإخوان المسلمين التي أدرجتها الحكومة المصرية ضمن المنظمات "الإرهابية".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك