فرار المزيد من مسلمي الروهينغا إلى بنغلادش جراء العنف
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مسلمو الروهينغا يفرون إلى بنغلادش جراء العنف

فر عدد من مسلمي الروهينجا هذا الأسبوع من ميانمار إلى بنغلادش المجاورة جراء العنف المتنامي الذي قتل 86 شخصا على الأقل وأجبر حوالي 30 ألفا على النزوح.

ولجأ عدد ممن تمكنوا من العبور إلى بنغلادش إلى مخيمات مؤقتة للاجئين أو إلى منازل لسكان محليين.

وتعتبر أعمال العنف الحالية في ميانمار الأكثر خطورة منذ مقتل المئات في اشتباكات بين السكان المحليين في ولاية راخين بغرب البلاد في 2012.