الكنيسة السريانية في قرية بحزاني العراقية تفتتح أبوابها من جديد
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

هل يعود مسيحيو العراق إلى قراهم المدمرة؟

فتحت الكنيسة السريانية في قرية بحزاني العراقية أبوابها بعد أكثر من عامين من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية عليها.

وقد تمكنت قوات البيشمركة من استعادة المدينة من قبضة التنظيم مؤخرا في اطار العمليات التي تقوم بها القوات العراقية والقوات المساندة لها لاستعادة مدينة الموصل.

وقد دمرت منازل ومحال القرية ولا يستطيع سكان القرية من المسيحيين العودة في الوقت الراهن، وقد هربوا من القرية عام 2014 خوفا من مسلحي التنظيم الي اقليم كردستان وخارج العراق.

تقرير سعيد شحاتة.