مرحلة جديدة في العلاقات الأمريكية المصرية؟
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مرحلة جديدة في العلاقات الأمريكية المصرية؟

يلتقي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في الثالث من أبريل/نيسان في البيت الأبيض نظيره الأميركي دونالد ترامب.

وتعد هذه الزيارة الأولى التي يجريها السيسي إلى البيت الأبيض منذ توليه الرئاسة في 2014.

وستتناول المحادثات التي ستعقد في البيت الأبيض قضايا من أبرزها الحرب على تنظيم الدولة الإسلامية، وتحقيق الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط..

من جهتها، قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" إن لقاء السيسي المرتقب مع ترامب ينعقد في لحظة بلغت فيها حقوق الإنسان الحضيض في مصر، وأصبحت فيها مهددة في الولايات المتحدة.

وقد شهدت العلاقات بين البلدين توترا بعدما وجه الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما انتقادات إلى نظام السيسي.

تقرير سالي نبيل.