صينية مسلمة "أجبروني على المعالجة النفسية بسبب حجابي"
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

صينية مسلمة "أجبروني على المعالجة النفسية بسبب حجابي"

تعرضت جيفنك فان، الفتاة الصينية المسلمة لعراقيل عديدة بعدما قررت ارتداء الحجاب، إذ يعد الحجاب مظهرا غير مألوف في الصين.

وتقول رحمة إن زملاءها طلبوا منها مراجعة طبيب نفسي بعدما ارتدت الحجاب.

ولم تثن تلك العراقيل من عزيمة رحمة في تغيير الصورة النمطية للمحجبة في الصين.

وكانت السلطات الصينية فرضت إجراءات "لمواجهة التطرف الديني" في إقليم شينغيانغ ، شملت منع "إطلاق اللحى" وارتداء الحجاب.

ويقدر عدد المسلمين في الصين بـ23 مليون مسلم.

مواضيع ذات صلة