الجزائر تحتفل بمئوية مولود معمري والربيع الأمازيغي
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الجزائر تخلد الذكرى المئوية لأحد رموز الثقافة الأمازيغية

تحتفل الجزائر بالذكرى المئوية لميلاد الأديب الأمازيغي مولود معمري، الذي ساهم في نشر الثقافة الأمازيغية المعاصرة، عبر سلسلة من الروايات والمسرحيات والاطروحات في علم اللسانيات.

وبالرغم من أن البعض يعتبر الأديب معمري مثيرا للجدل، خاصة منذ أن اقترن اسمه بأحداث ما بات يعرف بـ "الربيع الأمازيغي"، التي وقعت في عام 1980 شرقي الجزائر، فإعماله الأدبية باللغتين الأمازيعية والفرنسية على غرار "الأفيون والعصا" التي ترجمت إلى فيلم عرض عبر العالم، ساهمت في رد اللغة الأمازيغية في الجزائر وفي البلدان الفرنكفونية.

مواضيع ذات صلة