نبذة عن عمليات الإجلاء في سوريا
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

نبذة عن عمليات الإجلاء في سوريا

خرج الاثنين، نحو 800 من مقاتلي المعارضة وعائلاتهم ومدنيون آخرون من حي القابون الدمشقي، وتوجهوا نحو الشمال السوري.

وكانت عدة مناطق سوريا قد شهدت اتفاقات بين الحكومة وفصائل المعارضة، بإجلاء عشرات آلاف المدنيين والمقاتلين من مناطق كانت تحت سيطرتها، أبرزها مضايا والزبداني وداريا ومعضمية الشام وحيا برزة والقابون في داخل العاصمة.

وانتقدت الأمم المتحدة هذه العمليات التي تعتبرها المعارضة السورية "تهجيراً قسرياً"، وتتهم الحكومة السورية بالسعي إلى أحداث "تغيير ديموغرافي" في البلاد.

وتشيد الحكومة السورية باتفاقات المصالحة الوطنية التي عادة ما تأتي بعد تصعيد عسكري وتنتهي بخروج الراغبين من المقاتلين المعارضين من مناطق كانوا يسيطرون عليها قبل أن تدخلها القوات الحكومية.