مريضة البرص " بتر جاري يديّ لكي يبعها"
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مريضة البرص " بتر جاري يديّ لكي يبعها"

فقدت مريم باندانا التي تعاني من مرض البرص ذراعيها في هجوم عصابة اقتحمت منزلها وبتر ذراعيها.

وتسود معتقدات في تنزانيا ترى أن تميز لون البشرة الناجم عن مرض البرص " تجلب الثروة والقوة وتحمي من الأمراض".

و البرص حالة وراثية تتسبب في غياب الصبغة التي تمنح اللون للجلد والشعر والعينين، ويصاب به تنزاني واحد من بين كل 1400 شخص.

مواضيع ذات صلة