50 عاما على أسطورة غيفارا
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

غيفارا: بطل مغوار أم متطرف قاتل؟

مازالت ذكرى تشي غيفارا تثير مشاعر متباينة بين أطياف مختلفة حول العالم، فثمة من يراه بطلا عاش ومات مدافعا عن الفقراء، ومن يرى فيه تجسيدا للتطرف الثوري الذي لم يأبه بالعنف في سبيل تحقيق غايات سياسية.

جاب غيفارا أمريكا اللاتينية وشهد فقرا مدقعا، وأعتقد أن السبيل لتخليص القارة هو عبر الكفاح المسلح، وكانت نهايته على أيدي قوات بوليفية مدعومة أمريكيا ألقت القبض عليه بعد توجهه عام 1966 لبدء تمرد جديد في أحراش شرقي بوليفيا.