تعاف نسبي للسياحة في تونس واقبال عليها من الجزائر وليبيا
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قصة جلال "المدير" الذي يبيع شطائر في تونس

بدأ قطاع السياحة في تونس في التعافي النسبي وتجاوز آثار هجوم سوسة الذي تبناه ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية عام 2015.

وتشير بيانات رسمية إلى زيادة أعداد السياح الأجانب في العام الجاري بنسبة 24 في المئة مقارنة مع نفس الفترة من العام السابق.

وتعول الحكومة التونسية على القطاع في دعم الاقتصاد الذي يواجه ضغوطاً عدة.

مواضيع ذات صلة