هاربون من دير الزور:"نفضل أن نقتل في غارة جوية أو من قبل داعش على أن نبقى هنا"
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

هاربون من دير الزور:"نفضل أن نقتل من قبل داعش على أن نبقى هنا"

لا يزال مسلحو ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية يقاومون بشراسة هجمات قوات سوريا الديموقراطية والقوات النظامية ضدهم في عدة مناطق في محافظة دير الزور.

لكن مع انحسار المناطق التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية، بدأت تتكشف أزمة إنسانية.

ففي محافظة دير الزور، اضطر 350 ألف شخص إلى الفرار من ديارهم.

تقرير فراس كيلاني