الجاسوسة البريطانية التي ترفض كشف أسرار الحرب
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الجاسوسة البريطانية التي ترفض كشف أسرار الحرب

عملت هيلين تايلور طومسون في جيش تشرشل السري عندما كانت تبلغ 19 عاما.

كانت هيلين إحدى 30 امرأة يرسلن رسائل مشفرة إلى جواسيس في فرنسا أيام الحرب العالمية الثانية، تحت قيادة المدير التنفيذي للعمليات الخاصة.

ووقعت في حينه على اتفاق لكتم الأسرار ، ورغم مرور عشرات السنين لا تزال ترفض الكشف عن تفاصيل ما حصل .

مواضيع ذات صلة