كيف جلب هذا الملك الأوروبي المعاناة المروعة لسكان الكونغو؟
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قصة الملك الأوروبي الذي استعبد سكان الكونغو

في القرن التاسع عشر، جعل الملك البلجيكي ليوبولد الثاني دولة الكونغو ملكية خاصة له.

استعبد سكانها وتصرف بمقدرات وخيرات أرضها.

كان السكان الأصليون يواجهون القتل أو تقطيع الأطراف، إذا لم يجمعوا كمية المطاط المطلوبة منهم.

وكان تقطيع الأطراف يطال الجميع، الأطفال والبالغين.