مقتل 3 مدربين عسكريين أمريكيين في إطلاق نار بقاعدة جوية بالأردن

مصدر الصورة AFP
Image caption أصيب جندي أردني في الحادث

قتل 3 مدربين عسكريين أمريكيين في تبادل لإطلاق نار داخل قاعدة جوية بالأردن، بحسب ما أكده الجيش الأمريكي.

وتوفي مدرب في القاعدة، ولفظ الاثنان الآخران أنفاسهما الأخيرة في مستشفى نقلا إليها بعد إصابتهما بجروح.

وكان المدربون في سيارات تقترب من بوابة مركز تدريب عسكري في قاعدة بمنطقة الجفر عندما أطلق عليهم الرصاص، وفقا لمسؤول عسكري أمريكي.

وأوضح الجيش الأردني في بيان سابق أن السيارة التي كانت تقل المدربين لم تقف عند البوابة، ولذا أطلق أفراد الأمن الرصاص عليهم.

وقال المسؤول العسكري الأمريكي إن "تقارير أولية أشارت إلى مقتل شخص واحد وإصابة اثنين. ونقل المصابان إلى مستشفى في عمان، حيث توفيا".

ووقع الحادث في حوالي الساعة العاشرة بتوقيت غرينيتش.

وتعمل الولايات المتحدة مع السلطات الأردنية للإلمام بتفاصيل الحادث.

ويعد الأردن حليفا أساسيا للولايات المتحدة في الشرق الأوسط، وهو عضو في التحالف الذي تقوده واشنطن لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق.

وتدرب القوات الأمريكية قوات من المعارضة السورية في الأردن، كما دربت قوات عراقية وأجهزة الأمن الفلسطينية في الأردن أيضا، في الأعوام الأخيرة.

ويأتي هذا الحادث بعد عام من حادث آخر أطلق فيه شرطي أردني النار على اثنين من المدربين العسكريين الأمريكيين وواحد من جنوب أفريقيا وأردنيين اثنين فقتلهم في مركز تدريب للشرطة، شرقي عمان، قبل أن يسقط هو برصاص أجهزة الأمن.

وقالت واشنطن وقتها إن الأمريكيين موظفان في شركة دينكورب الخاصة، وأن وزارة الخارجية الأمريكية انتدبتهما لتدريب قوات فلسطينية.

وأصيب أمريكيان آخران في ذلك الحادث، وقد أثار وقتها قلقا في واشنطن ونددت به السفارة الأمريكية في عمان.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت العام الماضي نيتها رفع مساعداتها للأردن من 660 مليون دولار إلى مليار دولار سنويا، في الفترة من 2015 إلى 2017.

المزيد حول هذه القصة