صحفية اسرائيلية تقرأ على الهواء بيانا لنتنياهو يتهمها به بالتآمر عليه

مصدر الصورة AP
Image caption اتهم نتنياهو ديان بأنها "يسارية متطرفة"

هاجم رئيس الوزراء الاسرائيلي، بنيامين نتنياهو، وسائل إعلام إسرائيلية، متهما صحفية تلفزيونية بارزة بأنها جزء من مؤامرة لاسقاط حكومته اليمينية.

وقد أرسل مكتب نتنياهو بيانا، بعد رفضه إعطاء مقابلة للمذيعة التلفزيونية في القناة الاسرائلية الثانية، ايلانا ديان، ضمن تحقيق استقصائي تعمل عليه بشأن إدارة نتنياهو ودور زوجته في تعيين الموظفين.

وقد ردت ديان بقراءة الرد على الهواء مباشرة لمدة ست دقائق وهي تقف أمام مكتب نتنياهو.

ويتهم الرد ديان بأنها "يسارية متطرفة" ويقول فيه إن الجمهور الإسرائيلي "فقد الثقة بمؤسسات الإعلام الرئيسية، التي اطلقت دعايتها المضادة لرئيس الوزراء وحكومة الليكود".

ووصف البيان تحقيق ديان بأنه يعيد تدوير "إشاعات مشوهة وأكاذيب خبيثة".

وكانت ديان قابلت أحد مستشاري نتنياهو السابقين في برنامج "حقيقة" الذي تقدمه للقناة الثانية المملوكة للقطاع الخاص، وقد قال في المقابلة إنه طرد من عمله ولم يرق في علمه لأنه وُصف بأنه غير موال أو لم يكن محبوبا من زوجة رئيس الوزراء.

وقد أرسلت ديان في سياق تحقيقها 32 سؤالا الى مكتنب نتنياهو بشأن هذه المزاعم.

ومن بين المزاعم التي يوردها تقرير ديان أن مرشحا لتولي منصب رئيس جهاز الاستخبارات الاسرائيلي، الموساد، قد رفض تعيينه بعد رفضه التعبير عن ولائه الشخصي لنتياهو، بدلا من التعبير عن ولائه للبلاد.

وحمل التقرير أيضا اتهامات لسارة، زوجة نتنياهو، من بينها أنها من يجيز تعيينات مسؤولين كبار في مكتبه.

وقد انتقدت شخصيات في المعارضة الإسرائيلية بيان مكتب نتنياهو، ولم يصدر عن المكتب أي تعليق جديد.

المزيد حول هذه القصة