مجلس الأمن يمدد عمل لجنة التحقيق في هجمات كيمياوية بسوريا

مصدر الصورة AFP
Image caption مجلس الأمن قرر تمديد عمل لجنة التحقيق المشتركة حتى نوفمبر/تشرين الثاني المقبل

قرر مجلس الأمن الدولي بالإجماع تمديد عمل اللجنة التي تحقق في هجمات كيمياوية في سوريا لعام آخر.

ودعمت روسيا قرارا اقترحته الولايات المتحدة بخصوص تمديد التحقيق المشترك للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيمياوية حتى نوفمبر/تشرين الثاني 2017.

وقالت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة سامانثا باور إن عمل اللجنة لم ينته، مشيرة إلى مزاعم بشأن وقوع هجمات بغاز الكلور في شرقي مدينة حلب.

وكانت لجنة التحقيق قد اتهمت القوات الحكومية بتنفيذ 3 هجمات بغاز الكلور على قرى خلال عامي 2014 و2015.

واتهمت أيضا تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا باستخدام غاز الخردل كسلاح في أغسطس/آب 2015.

وتنفي الحكومة السورية استخدام قواتها لأي أسلحة كيمياوية خلال الصراع الدائر منذ أعوام.

ويتزامن قرار مجلس الأمن مع تكثيف الحكومة السورية وروسيا هجماتهما على المناطق التي تسيطر عليها المعارضة في حلب.

المزيد حول هذه القصة