قطر تلغي نظام "الكفالة" المثير للجدل

عمال إنشاءات في قطر مصدر الصورة Getty Images
Image caption مئات الألاف من العمال الأجانب في قطر يعملون في البنية التحتية اللازمة لاستضافة كأس العالم 2022

ألغت قطر نظام "الكفالة" الذي يجبر العمال الأجانب على الحصول على إذن من صاحب العمل قبل تغيير الوظيفة أو مغادرة البلاد.

وأعلنت الحكومة أن قانونا جديدا قائما على العقد بين العامل وصاحب العمل سيحل محل نظام الكفالة، لضمان قدر أكبر من المرونة والحماية.

وتقول جماعات حقوقية إن التغيير سيبقى على هذا النظام، الذي وصفوه بالعبودية في العصر الحديث.

وتستعين قطر بمئات الآلاف من عمال البناء الأجانب لتشييد الإنشاءات اللازمة لنهائيات كأس العالم 2022 لكرة القدم.

وتقول جماعات حقوقية إن العديد من هؤلاء العمال لقوا حتفهم بسبب ظروف العمل المزرية.

اتهامات بالسخرة

تقول قطر إن القانون الجديد سيدخل حيز التنفيذ يوم الثلاثاء.

وأصدرت الحكومة بيانا قالت فيه: "هذه التغييرات التشريعية الجديدة، جنبا إلى جنب مع التطبيق المستمر والالتزام بالإصلاح في بلد المنشأ كما في قطر، سوف تضمن احترام حقوق العمال خلال مسار العمل بأكمله."

لكن منظمة العفو الدولية تقول إن هذا الإجراء لن يؤدي إلى تغييرات كبيرة.

وقال جيمس لينش، من منظمة العفو الدولية: "هذا القانون الجديد قد يلغي كلمة كفالة، لكنه سيبقي نفس النظام الأساسي على حاله."

وتقول جماعات حقوقية إن العمال الأجانب سيحتاجون إلى موافقة صاحب العمل حتى يتمكنوا من العودة إلى ديارهم.

وفي وقت سابق من هذا العام، اتهمت منظمة العفو الدولية قطر باستخدام السخرة للتحضير لكأس العالم 2022.

وقالت قطر إنها تشعر "بقلق" بسبب تلك المزاعم وستفتح تحقيقا في الأمر.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة