العراق: فصائل مسلحة "أعدمت أسرى" من تنظيم الدولة الإسلامية

مصدر الصورة Reuters
Image caption اتهمت منظمة حقوقية أفراد من قوات الحشد الشعبي بارتكانب انتهاكات

أفاد تقرير لمنظمة هيومن رايتس ووتش بأن فصيلا مسلحا مدعوما من الحكومة العراقية قام بإعدام أسرى من تنظيم الدولة الإسلامية.

وورد في التقرير أن شهود عيان رأوا إعدام الأسرى بحضور بعض عناصر الأمن الذين لم يتدخلوا.

ويفيد التقرير بأن علميات الإعدام وقعت خلال الشهر الماضي في مدينة الموصل، أثناء العمليات العسكرية للجيش العراقي من أجل تحرير المدينة.

وقال رئيس الوزراء حيدر العبادي إنه لم يتلق شكاوى بخصوص الموضوع.

ويفيد التقرير بأن "حشد الجبور"، وهو فصيل مسلح ينتمي أفراده لعشائر سنية، قتل أربعة مسلحين كان قد أسرهم في قرية شمال الموصل في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وكانت المنطمة الحقوقية قد اتهمت فصائل سنية ساهمت في العمليات العسكرية الرامية لتحرير الموصل في وقت سابق بتجنيد فتيان دون سن الثامنة عشرة.

واتهمت المنظمة أيضا فصائل تعمل ضمن "الحشد الشعبي" بارتكاب انتهاكات ضد مدنيين في قرى ذات أغلبية سنية.

وكان مكتب رئيس الوزراء العراقي قد حقق مع مسلحين من الفصائل بعد ورود شكاوى سابقة.

المزيد حول هذه القصة