تركيا تسحب قواتها من منطقة بعشيقة شمالي العراق

مصدر الصورة AFP
Image caption يعد هذا هو اللقاء الأهم بين البلدين منذ أن توترت العلاقات بينهما بسبب وجود القوات التركية في بعشيقة

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إنه توصل مع رئيس الوزراء التركي الزائر بنعلي يلدريم إلى اتفاق يقضي بسحب القوات التركية من بلدة بعشيقة التي تقع شمال شرقي مدينة الموصل التي يسيطر عليها مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية، بحسب التلفزيون الرسمي العراقي.

وكان رئيس الوزراء التركي قد وصل في وقت مبكر من صباح يوم السبت إلى بغداد في زيارة تستمر يومين.

وكان وجود نحو 500 جندي تركي في منطقة بعشيقة شمال شرقي العراق دون موافقة الحكومة العراقية قد أدى إلى توتر العلاقات بين البلدين.

وهذا هو اللقاء الأول على هذا المستوى بين البلدين منذ أن بدأ بينهما النزاع بشأن وجود تلك القوات التركية في بعشيقة.

وكان العراق يطالب بسحب القوات التركية من بعشيقة قائلا إن تلك القوات لم تحصل على الإذن بدخول العراق وإن وجودها يعد "خرقا صريحا" لسيادة العراق.

وأدى ذلك الموقف إلى حرب كلامية بين رئيس الوزراء التركي حيدر العبادي والرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وعندما شن العراق عملية عسكرية في اكتوبر/ تشرين الأول لاسترداد السيطرة على الموصل من أيدي مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية، أصرت تركيا على أن تشارك قواتها في تلك المعركة لاستراد المدينة لكن العراق رفض ذلك.

وخاطب إردوغان العبادي في أحد خطاباته مطالبا إياه أن "يعرف قدره" وأضاف "أنت لست في مستواي، أنت لست نظيرا لي، أنت لست من نوعيتي."

ورد العبادي بالسخرية من إردوغان عندما استخدم رسالة مصورة عبر تطبيق على الهاتف خلال محاولة الانقلاب في تركيا العام الماضي.

وأصدرت محكمة عراقية بعد ذلك أمرا بالقبض على المحافظ السابق لمحافظة نينوى، ومركزها الموصل، أثيل النجيفي، بتهمة تسهيل دخول القوات التركية.

وقامت تلك القوات بتدريب مقاتلين من السنة موالين للنجيفي ومقاتلين أكراد موالين للزعيم الكردي مسعود برازني. ويحاول النجيفي وبرزاني الحصول على سلطات أكبر بعيدا عن الحكومة العراقية المركزية في بغداد التي يسيطر عليها الشيعة.

ولم يوضح التلفزيون العراقي جدول زيارة يلدريم في العراق. لكن السفير التركي في العراق فاروق قايمقجي قال في حسابه الخاص على تويتر "نأمل أن تفتح هذه الزيارة فصلا جديدا في العلاقات التركية العراقية."

وكان المتحدث باسم إردوغان قد قال في مؤتمر صحفي يوم الخميس إن زيارة يلدريم إلى العراق ستتناول النزاع حول بعشيقة، والحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية، والانفصاليين الأكراد الذين يشنون هجمات ضد تركيا من الأراضي العراقية.

وقال موقع شفق الأخباري الكردي، ومقره بغداد، إن يلدريم سوف يقوم بزيارة إلى أربيل عاصمة اقليم كردستان العراق.

مواضيع ذات صلة