ضغوط متزايدة على نتنياهو بعد تقارير عن "تسجيل يدعم اتهامات له بالفساد"

مصدر الصورة Reuters
Image caption الشرطة الإسرائيلية استجوبت نتنياهو مرتين خلال الأسبوع الماضي

تزايدت الضغوط على رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بشأن مزاعم رشى بعدما أوردت صحيفة إسرائيلية أن الشرطة لديها تسجيل له وهو يتفاوض مع رجل أعمال لتحقيق مكاسب مشتركة.

ونفى نتنياهو، الذي استجوبته الشرطة مرتين خلال الأسبوع الماضي، من قبل ارتكاب أي مخالفات.

لكن صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية أوردت أن الشرطة لديها مقطع مسجل يسمع فيه صوت نتنياهو وهو يتفاوض مع رجل أعمال لم تحدد هويته بشأن تسوية لتحقيق مصالح تخدم كلا الطرفين.

ولم يصدر أي تأكيد رسمي لصحة هذا التسجيل.

ويقول التلفزيون الثاني الإسرائيلي إن نتنياهو عرض الحد من توزيع صحيفة "إسرائيل هيوم" المؤيدة له إذا وافق مالك صحيفة "يديعوت أحرونوت" نوني موزس على توفير تغطية مؤيدة لرئيس الوزراء في الصحيفة، بحسب وكالة رويترز.

ويتوقع أن يساعد تقليل توزيع "إسرائيل هيوم" على توفير مكاسب مالية لموزس بعدما تراجعت عوائد إعلانات "يديعوت أحرونوت" بدرجة كبيرة.

ولم يتضح موعد تسجيل المحادثة. وتقول هاآرتس إنها كانت قبل أشهر عدة.

وبحسب تقارير إعلامية، فإن تحقيق الشرطة مع نتنياهو كان يتعلق مزاعم عن قبول "هدايا بصفة غير مشروعة" تبلغ قيمتها آلاف الدولارات من رجال أعمال.

ودعا خصوم نتنياهو إلى التحقيق معه إثر سلسلة من الفضائح في الشهور الأخيرة. لكن لم توجه له أي اتهامات رسمية في أي منها.

المزيد حول هذه القصة