محامي أبو تريكة نجم الكرة المصرية السابق يقول إن السلطات أدرجته على قائمة الإرهاب لصلته بجماعة الاخوان المسلمين

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
أبو تركية " على قائمة الإرهاب"

قال محامي لاعب كرة القدم المصري السابق محمد أبو تريكة إن السلطات المصرية أدرجت اسم اللاعب الشهير على قائمة الإرهاب بتهمة صلته بجماعة الإخوان المسلمين التي تعتبرها مصر جماعة إرهابية.

وبموجب قانون مكافحة الإرهاب الذي أقرته السلطات المصرية عام 2015، تفرض على الأشخاص المدرجين على قوائم الإرهاب عقوبات تشمل منعهم من مغادرة البلاد، ومصادرة جوازات سفرهم وتجميد أصولهم المالية.

ولم يصدر تعليق من الجهات الرسمية بشأن إدراج لاعب النادي الأهلي السابق ومنتخب مصر الحائز على لقب أفضل لاعب في افريقيا.

وضمت القائمة أكثر من 1400 شخصا، من أبرزهم الرئيس الأسبق محمد مرسي، ومرشدي الإخوان محمد بديع ومحمد مهدي عاكف، ونائب المرشد خيرت الشاطر، ورجل الأعمال صفوان ثابت، ومساعدة رئيس الجمهورية السابقة باكينام الشرقاوي.

يذكر أن أبو تريكة موجود حاليا في العاصمة القطرية الدوحة لتحليل مباريات بطولة كأس الأمم الأفريقية في شبكة قنوات "بي إن سبورت" الرياضية.

مصدر الصورة Getty Images
Image caption أبو تريكة ينفي دعمه لجماعة الإخوان المسلمين

ورفض محمد عثمان، محامي أبو تريكة، تحديد موعد عودة اللاعب إلى البلاد لكنه قال إنه سيطعن على القرار الذي أصدرته محكمة جنايات بالقاهرة.

وينفي أبو تريكة دعمه لجماعة الإخوان التي أدرجتها السلطات على قائمة الكيانات الإرهابية عقب عزل الجيش للرئيس السابق محمد مرسي، المنتمي للجماعة، في يوليو / تموز 2013 إثر احتجاجات حاشدة على حكمه.

وكانت لجنة شكلت للتحفظ على أموال وممتلكات الجماعة قد جمدت أصول أبو تريكة عام 2015 قبل أن تلغي محكمة القضاء الإداري قرار التحفظ لأن اسم اللاعب لم يدرج ضمن قائمة الإرهابيين المنصوص عليها في قانون الكيانات الارهابية.

وفي السابق، أعلن أبو تريكة تأييده للرئيس المعزول محمد مرسي عندما أعلن ترشحه لانتخابات الرئاسة في عام 2012.

وكان أبو تريكة نجم النادي الأهلي السابق قد أعلن اعتزاله في عام 2013 ومنذ ذلك الحين لم يتحدث علانية عن ميوله السياسية.

المزيد حول هذه القصة