العراق: اشتباكات عبر نهر دجلة في الموصل بين القوات العراقية ومسلحي "تنظيم الدولة"

مصدر الصورة Reuters
Image caption احد عناصر قوات الامن العراقية عند الضفة الشرقية لنهر دجلة في الموصل

قال مصدر امني في قيادة عمليات نينوى شمالي العراق إن مسلحي "تنظيم الدولة الاسلامية" المتمركزين في الضفة الغربية لنهر دجلة المار بمدينة الموصل (الجانب الغربي من المدينة)، وتحديدا في مناطق حاوي الكنيسة وشارع الكورنيش والجوسق ومحيط بلدية الموصل ونادي الضباط، شنوا في ساعة متأخرة من ليلة امس الاربعاء هجوما على مواقع قوات الامن العراقية الموجودة في الساحل الايسر المقابل (الضفة الشرقية لنهر دجلة).

ودارت اشتباكات عنيفة عبر النهر بين الطرفين انتهت بتدخل طيران التحالف الدولي الذي قصف تجمعات مسلحي التنظيم. ولم يعبر اي من الطرفين النهر.

ولم تعلن القوات الامنية العراقية عن حصيلة خسائرها التي نجمت عن الاشتباكات.

من جانب آخر، جاء في بيان اصدرته خلية الاعلام الحربي التابعة للقوات العراقية ان سلاح الجو العراقي احبط هجوما شنه مسلحو التنظيم المذكور في ساعة متأخرة من ليلة امس الاربعاء انطلاقا من ناحية القيروان القريبة من الحدود مع سوريا والتابعة لقضاء البعاج الواقع على مسافة 155 كيلومترا الى الغرب من مركز مدينة الموصل على مواقع لقوات الحشد الشعبي في قرية عين حصان في تلك المنطقة.

وقصف الطيران الحربي موقعين للتنظيم مما اسفر عن مقتل اكثر من 40 من مسلحيه وتدمير عدد من مركباته، حسبما جاء في البيان العسكري العراقي.

المزيد حول هذه القصة