تعرض موكب رئيس الوزراء الليبي لهجوم

مصدر الصورة AFP
Image caption كان سراج برفقة مسؤولين آخرين

تعرض موكب رئيس الوزراء الليبي فايز السراج لإطلاق نار في العاصمة طرابلس، دون أن يسفر الهجوم عن إصابته، بحسب مسؤولين.

وقال المتحدث باسم الحكومة الليبية أشرف الثلثي إن موكب السراج تعرض لإطلاق نار كثيف بينما كان في حي أبو سليم بالعاصمة.

وكان برفقة ريئس الوزراء في الموكب مسؤولون رفيعو المستوى منهم قائد الحرس الوطني نجمي الناكوع.

ولم يتضح بعد من يقف وراء الهجوم ومن المستهف فيه.

يذكر أن الأحوال الأمنية في مدينة طربلس هشة، وتسيطر عليها عدة جماعات مسلحة، بعضها يدعم الحكومة المعترف بها دوليا وبعضها يعارضها.

وتشهد المدينة هجمات من حين لآخر.

وكانت جميع المركبات في موكب رئيس الوزراء مصفحة. وأفاد المتحدث باسم الحكومة بأن السلطات بدأت التحقيق في الحادث لمعرفة ما إذا كان عشوائيا أو متعمدا.

وجاء في بيان صدر عن مكتب رئيس الوزراء أن مركبة واحدة هي التي تضررت.

ويرأس السراج الحكومة الليبية المعترف بها دوليا، ويحاول خلق حالة من الوحدة والتوازن في البلاد التي تعاني من عدم الاستتقرار السياسي والأمني.

لكن حكومته لم تحصل على الدعم من قوى مهمة في شرق ليبيا كما لم تتمكن من بسط السيطرة بالكامل على طرابلس أو غرب ليبيا.

ومنذ الإطاحة بالعقيد معمر القذافي عام 2011، تعيش ليبيا حالة من الاضطراب على المستوى الأمني في ظل المعارك بين الفصائل المتناحرة.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة