البنتاغون يؤكد شن غارات ضد قياديين من القاعدة في جنوب اليمن

مصدر الصورة Reuters
Image caption أكد البنتاغون شن غارات على 3 مواقع لتنظيم "القاعدة" جنوب اليمن

تفيد الأنباء الواردة من اليمن باستهداف مقاتلات أمريكية مواقع يشتبه في أنها لتنظيم "القاعدة"، لليوم الثاني على التوالي.

وقالت مصادر قبلية إن غارات استهدفت منازل يشتبه في أنها لزعماء محليين في التنظيم، في قرية بمحافظة شبوة في جنوب اليمن.

وقال سكان المنطقة إن القوات المدعومة بطائرات بلا طيار ومروحيات من طراز أباتشي نزلت إلى قرية وادي يشبم بعد منتصف الليل واشتبكت مع من يشتبه أنهم متشددون من تنظيم القاعدة في معركة استغرقت نحو نصف ساعة.

وكانت القرية تعرضت لغارات يوم الخميس.

وأكدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) شنها أكثر من 20 ضربة جوية الخميس، قائلة إنها استهدفت ثلاثة مواقع مختلفة.

وكان أحد الأهداف منزل سعد عاطف وهو قيادي في التنظيم في المنطقة، حسبما نقلت وكالة "رويترز" عن سكان محليين.

كما استهدفت الضربات منزل الزعيم المحلي الجنوبي ناصر النوبة الذي قال لصحيفة عدن برس إنه كان على مسافة 100 متر من القتال.

وبعد ذلك بنحو ثلاث ساعات أفاد سكان بمنطقة جبل موجان بمحافظة أبين المجاورة بتنفيذ طائرات حلقت فوق المنطقة ضربات جوية.

وأضافوا أن الاشتباكات بين من يشتبه أنهم مقاتلون من تنظيم القاعدة والجنود الأمريكيين هناك استمرت نصف ساعة تقريبا ثم تجددت نحو الخامسة صباحا.

تأتي هذه الضربات ضمن استراتيجية مكثفة لمكافحة تنظيم "القاعدة" في اليمن كانت الإدارة الأمريكية السابقة أذنت بها.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة