محكمة مصرية تحكم بالسجن 25 عاما على ضباط بالمخابرات العسكرية الإسرائيلية بتهمة التجسس

القضاء المصري يحكم بالمؤبد على ضباط مخابرات إسرائيليين بتهمة التجسس مصدر الصورة AFP / Getty

أصدرت محكمة مصرية حكما بمعاقبة ثلاثة مصريين وستة إسرائيليين، من بينهم أربعة من ضباط جهاز المخابرات العسكرية الإسرائيلي "آمان"، لمدة 25 عاما، لإدانتهم بالتخابر لصالح إسرائيل فيما يعرف إعلاميا بقضية "شبكة عوفاديا".

وحسب تحقيقات النيابة، فإن المتهمين "أمدوا جهاز المخابرات العسكرية الإسرائيلية بمعلومات عن أماكن انتشار القوات المسلحة، ومقار الأجهزة والأكمنة الأمنية، والقائمين على الأنفاق والمتسللين عبرها، والعناصر المسلحة، وكافة الأوضاع والتحركات بمنطقة رفح بشمال سيناء، وذلك خلال الفترة من ديسمبر/كانون الأول 2006 وحتى مايو/آيار 2013، بقصد الإضرار بالمصالح القومية للبلاد مقابل أموال".

وأوضحت عريضة الإتهامات أن داني عوفاديا، وأهارون دانون، ودايفيد يعقوب، وشالومو سوفير، ومتهمين اثنين آخرين من عرب إسرائيل هما عبد الله سليم، وإبراهيم الرقيبة، المقيمين بمنطقة أفاكيم ببئر سبع في إسرائيل، قد حرضوا بقية المتهمين على التخابر للإضرار بالأمن القومي المصري.

ويعتبر الحكم الصادر من محكمة جنايات العريش غير نهائي ويمكن الطعن عليه أمام محكمة النقض الأعلى درجة.

المزيد حول هذه القصة