إسرائيل: حزب الله صفى أحد قادته العسكريين في سوريا

مصدر الصورة AFP/Getty

قال رئيس الأركان الإسرائيلي غادي إيزينكوت إن مصطفى بدر الدين القائد البارز السابق في حزب الله قد لقي مصرعه العام الماضي في سوريا بأيدي رجاله.

وبذلك يضيف المسؤول الإسرائيلي ثقلا للأنباء التي اوردتها وسائل إعلام عربية مفادها أن الحزب هو من خطط للتخلص من بدر الدين.

وأكد إيزينكوت إن الاستخبارات الإسرائيلية توصلت إلى معلومات تشير إلى أن بدر الدين قتل في عملية اغتيال نظمها عدد من رجاله وعناصر يقودهم في سوريا.

وقال إيزينكوت إن المعلومات التي توصلت إليها الاستخبارات الإسرائيلية تتفق مع معلومات بثتها وسائل إعلام عربية وإن "الأمر يوضح المدى الذي وصل إليه الانقسام داخل حزب الله".

وقتل بدر الدين في تفجير قرب العاصمة السورية دمشق قال حزب الله إن فصائل مقاتلة إسلامية هي التي نفذته.

وكان بدر الدين يقود المعارك التي يخوضها حزب الله في الأراضي السورية بالكامل منذ عام 2011 ويشارك فيها عشرات الآلاف من مقاتليه.

وكانت وسائل إعلام عربية قد أكدت قبل أسابيع أن بدر الدين تعرض لعملية اغتيال بناء على أوامر من حسن نصر الله زعيم الحزب شخصيا.

وأضافت أن حسن نصر الله خضع للضغوط التي مارسها عليه قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني والذي يقود عمليات عسكرية في سوريا والعراق.

وتوصلت الاستخبارات الاسرائيلية إلى أن بدر الدين كان على خلاف كبير مع قاسم سليماني بخصوص تداخل العمليات بين الطرفين داخل الأراضي السورية.

مصدر الصورة AFP

وقتل بدر الدين في تفجير في قاعدة تابعة للحزب قرب مطار دمشق وبعد التفجير مباشرة بثت قناة الميادين اللبنانية تقريرا يفيد بأن بدر الدين الذي كان يبلغ من العمر 55 عاما قد قتل في غارة شنتها المقاتلات الإسرائيلية على الموقع الذي كان يتمركز فيه.

وبعد ذلك بثت قناة المنار التابعة لحزب الله بيانا من الحزب ينعي بدر الدين ويؤكد مقتله دون أن يشير إلى إسرائيل من قريب أو بعيد.

وأكدت إسرائيل أنها شنت عدة غارات في الأراضي السورية قالت إنها استهدفت قوافل أسلحة متوجهة إلى حزب الله كما بثت عدة وسائل إعلام أنباء عن مقتل عدد من قياديي الحزب في غارات إسرائيلية دون أن تعلق تل أبيب عليها.

وكان بدر الدين ابن عم عماد مغنية القائد السابق في حزب الله الذي قتل في دمشق في تفجير سيارة مفخخه عام 2008.

وبدر الدين هو واحد من أبرز أربعة أشخاص اتهمتهم المحكمة الجنائية الدولية الخاصة بلبنان في عام 2011 بضلوعهم في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري، ووصفت المحكمة بدر الدين في لائحة الاتهام بأنه "مدبر عملية" الاغتيال.

وواجه بدر الدين خمس تهم من بينها "التآمر بهدف ارتكاب عمل إرهابي وارتكاب عمل إرهابي في جريمة قتل دولية مع سبق الإصرار".

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة