اعتقال شاب إسرائيلي أمريكي للاشتباه في تهديده بتفجير مراكز يهودية

صورة لسيارة شرطة وكلب بوليسي مصدر الصورة Reuters
Image caption نحو 120 بلاغا كاذبا تسلمتها مدارس ومعابد ومراكز يهودية في أمريكا منذ يناير/ كانون الثاني

تقول الشرطة الإسرائيلية إنها تشتبه في أن شابا في التاسعة عشرة من عمره، يحمل جنسية مزدوجة، إسرائيلية وأمريكية، هدد بتفجير مراكز يهودية في أنحاء مختلفة من العالم.

وألقت الشرطة القبض على المشتبه به في جنوب إسرائيل صباح الخميس بسبب بلاغات تهديد ضد جاليات يهودية في الولايات المتحدة، ونيوزلاندا، وأستراليا.

وقد اعتقلته شرطة مكافحة الجريمة الإلكترونية، عقب اتصالات مع مكتب التحقيقات الفيدرالي وبعض الهيئات الشرطية الأخرى.

وكان صحفي أمريكي سابق قد قبض عليه الشهر الماضي بسبب عدة بلاغات تهديد أخرى.

ويقول محققون إن الصحفي المشتبه به - والذي يبلغ الحادية والثلاثين من العمر - إن البلاغات التي قام بها كانت جزءا من حملة ضد صديقة سابقة له.

لكن ميكي روزنفيلد، المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية، قال إن دوافع المشتبه به الذي قبض عليه الخميس غير واضحة.

ويقول محققون إن الشاب الإسرائيلي استخدم تقنيات لإخفاء مصدر مكالماته.

ويشتبه أيضا بأنه هدد شركة خطوط جوية، وأجبر مرة طائرة على الهبوط الاضطراري للبحث عن متفجرات فيها بعد بلاغ بذلك.

وبلغ عدد البلاغات الكاذبة التي تهدد المدارس، والمعابد، والمراكز الثقافية اليهودية في الولايات المتحدة أكثر من 120 بلاغا منذ أوائل يناير/ كانون الثاني، بحسب ما ذكرته رابطة مكافحة التشهير.

مواضيع ذات صلة