البحرين تعلن تفكيك "خلية إرهابية مرتبطة بإيران"

مظاهرات للشيعة في البحرين مصدر الصورة AFP
Image caption يشكو الشيعة في البحرين مما يعتبرونه اضطهادا وتهميشا.

ضبطت أجهزة الأمن في البحرين "خلية إرهابية مرتبطة بإيران"، حسبما قالت وزارة الداخلية البحرينية.

وتتألف الخلية المزعومة من 14 شخصا ويشتبه في ضلوعها في هجوم بقنبلة على حافلة للشرطة في 26 من شهر فبراير/شباط الماضي، وفق ما جاء في بيان للوزارة بثته وكالة الأنباء البحرينية الرسمية.

وكان خمسة من رجال الشرطة قد أصيبوا في الهجوم.

وقبل هذا الهجوم بأربعة أيام أعلنت السلطات البحرينية القبض على 20 شخصا بينهم 4 نساء، في عملية أمنية استهدفت، كما قالت حينها، تفكيك خلايا إرهابية. ووجهت للمقبوض عليهم اتهامات بالتخطيط لتنفيذ هجمات ومساعدة هاربين وتلقي تدريب عسكري في إيران والعراق.

وقال بيان الداخلية البحرينية إن الخلية، التي أعلن عنها الأحد، خططت لشن هجمات على شخصيات بارزة وقوات الأمن في البحرين.

وتتهم البحرين ودول خليجية أخرى إيران بالعمل على زعزعة الاستقرار في المنطقة ودعم منظمات شيعية في تلك الدول بالمال والسلاح.

"أسلحة ومتفجرات"

وتنفي إيران هذه الاتهامات. ويقول مسؤولوها إن طهران لا تقدم سوى المساندة السياسية لما تقول إنها أقلية شيعية مضطهدة خاصة في البحرين والسعودية.

مصدر الصورة Reuters
Image caption تشهد بعض مناطق البحرين تدابير أمنية مكثفة بحثا عن مطلوبين

وقال بيان الداخلية البحرينية إن "أعضاء الخلية كانوا يعملون بإشراف مباشر من بحرينيين اثنين يعيشان في المنفى بإيران" و "جرى تدريبهما على يد الحرس الثوري الإيراني وكتائب حزب الله"، وهى أحدى الجماعات المشاركة في الحشد الشعبي في العراق.

وأضاف أن أحد البحرينييْن "صنفته الولايات المتحدة بأنه إرهابي عالمي".

ولم يصدر أي رد فعل فوري من إيران.

وأشار البيان إلى أنه بعد اعتقال أفراد الخلية، ضبطت أسلحة ومتفجرات.

وتشهد البحرين، التي تستضيف الأسطول الخامس الأمريكي، منذ عام 2011 عندما انتفض الشيعة بها للمطالبة بالمزيد من المشاركة السياسية وانتخاب الحكومة.

المزيد حول هذه القصة